"التعاون الإسلامى" تدين الهجوم الإرهابي في تونس

عربى وعالمى

الخميس, 19 مارس 2015 08:03
التعاون الإسلامى تدين الهجوم الإرهابي في تونس
القاهرة- سحر ضياء الدين- بوابة الوفد

أدان الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، اياد أمين مدني، بشدة العملية الإرهابية الدامية التي وقعت صباح الأربعاء 18 مارس 2015 بالمتحف الوطني بباردو في عاصمة الجمهورية التونسية، والتي أسفرت عن سقوط العديد من القتلى والجرحى من المواطنين التونسيين والسياح الأجانب.

واعتبر الأمين العام أن مثل هذه الأعمال الإرهابية العدمية تناقض كل مفهوم إنساني، وتخالف كل شريعة دينية، وتمزق النسيج المجتمعي، وتعرقل بناء المؤسسات السياسية وتحول بين الناس وحقهم في حياة آمنة مستقرة.


وأعرب مدني عن تضامن منظمة التعاون الإسلامي

التام مع شعب وحكومة تونس في التصدي للإرهاب، ومحاربة أولئك الذين  يستهدفون زعزعة أمن تونس واستقرارها، وعرقلة اقتصادها ونموها، وتشويه تاريخها الذي يقدم نموذجا للتعايش والتسامح والاستنارة.


كما أكد الأمين العام على ضرورة محاربة ظاهرة الإرهاب، وفهم سياقاتها، وتفكيك التربة والمناخ الذي ينتجها، ونزع الشرعية عن شعاراتها، ومتابعة الجهات التي تغذيها وتستخدمها لتحقيق أجنداتها السياسة، والملاحقة الأمنية والقضائية للداعين لها والمشاركين فيها. مجددا في هذا الصدد موقف منظمة التعاون الإسلامي المبدئي والثابت الذي يدين الارهاب بكافة أشكاله وصوره.

أهم الاخبار