رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

منفذ عملية "سيدنى" يطلب مقابلة رئيس الوزراء

عربى وعالمى

الاثنين, 15 ديسمبر 2014 09:50
منفذ عملية سيدنى يطلب مقابلة رئيس الوزراء
وكالات

كشف بعض الرهائن، الذين تمكنوا من الفرار من داخل مقهى فى وسط مدينة سيدنى، النقاب عن أن منفذ عملية الاحتجاز أبلغهم بأنه قام بزراعة 4 قنابل، اثنتين منها داخل المقهى واثنتين فى الحي المالي بالمدينة، وأضاف اثنان من الرهائن "إن منفذ العملية يطلب مقابلة رئيس الوزراء تونى أبوت والحصول على علم تنظيم "داعش".

من جانبه، عقد رئيس الوزراء تونى

أبوت اجتماعا طارئا مع لجنة الأمن القومي لبحث تطورات الموقف، وأعرب عن ثقته فى أن أجهزة الأمن الاسترالية مدربة على أعلى مستوى ومجهزة بالشكل اللازم للتعامل بشكل حرفي مع المواقف المماثلة.

قامت قوات الأمن الاسترالية بإخلاء المباني المحيطة بالمقهى، كما قامت القنصلية الأمريكية فى المدينة - القريبة من

مكان المقهى - بإجلاء أعضاء بعثتها الدبلوماسية من مبنى القنصلية، وأصدرت تحذيرا أمنيا لرعاياها فى المدينة، وطالبتهم بتوخي أقصى درجات الحيطة والحذر.

كما قامت السلطات بتطويق المنطقة التى يقع فيها المقهى، وعلقت خدمة الحافلات والقطارات بها، وطالبت المواطنين بتجنب الوجود فى المنطقة.

كان خمسة من الرهائن تمكنوا من الفرار بعدما احتجز مسلح عدداً غير محدد من الأشخاص فى مقهى بوسط مدينة سيدنى، فيما لم يعرف بعد الدافع وراء هذه العملية، إلا أنه من المرجح أن تكون دوافع سياسية.

 

أهم الاخبار