رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اتفاقية بين مصر وجنوب السودان لإدارة الموارد المائية

عربى وعالمى

السبت, 22 نوفمبر 2014 12:27
اتفاقية بين مصر وجنوب السودان لإدارة الموارد المائية
وكالات

وقعت مصر ودولة جنوب السودان اليوم السبت اتفاقية بشأن "التعاون الفني والتنموي في مجال الموارد المائية" بين البلدين في مجال إدارة وتنمية الموارد المائية والتى تستند على آلية دائمة للتعاون بين الوزارتين.

وقع الاتفاقية الدكتور حسام محمد مغازى وزير الموارد المائية والرى، وجيما نونا كومبا وزيرة الكهرباء والسدود والرى والموارد المائية بجمهورية جنوب السودان التى تزور مصر حاليا ضمن الوفد الرسمى المرافق للرئيس سيلفاكير ميرديت رئيس جنوب السودان الذي يقوم حاليا بزيارة للقاهرة يرافقه مجموعة وزارية رفيعة المستوى .

وقد عقد مغازى مع كومبا عدة اجتماعات خلال فترة الزيارة من (20-22 نوفمبر الجارى) تم خلالها بحث سبل تعزيز واستمرار التعاون الهادف إلى تنفيذ مشروعات تنموية ثنائية في مجال الموارد المائية تفيد شعوب البلدين، وذلك في إطار مذكرة التفاهم التى تم توقيعها عام 2006 بالقاهرة بين الجانبين، وكذلك فى ضوء بروتوكول التعاون بين الوزارتين التى تم توقيعها عام 2011 بمدينة "جوبا" عاصمة جنوب السودان. واعرب مغازى عن استعداد مصر الكامل لتلبية المتطلبات التنموية لشعب جنوب السودان خصوصاً في مجالات التدريب وبناء القدرات.

وتناولت المباحثات استعراض تطورات تنفيذ مشروع التعاون الفنى بين البلدين الذى يتم تنفيذه بمنحة مصرية لجنوب السودان في عدة مجالات من اهمها تطهيرحوض بحر الغزال وإنشاء المراسى النهرية (بمنحة قدرها 11,1 مليون دولار) حيث تم توريد كافة المعدات الميكانيكية الى

جنوب السودان، كما تم شحن نصف المعدات البحرية ، وسيتم البدء فى المشروع عام 2015.

كما تشمل المنحة المصرية حفر وتجهيز الابار الجوفية (بمبلغ قدره 600 الف دولار) حيث تم الانتهاء من حفر 17 بئرا جوفيا، وتم الانتهاء من الأعمال المدنية والكهروميكانيكية لعدد 4 آبار جوفية بنطاق العاصمة جوبا، وتم الإتفاق على تنظيم إحتفالية إقليمية كبرى لتسليم الآبار الاربعة المنتهية الى جنوب السودان في يناير/ فبراير 2015 ب العاصمة جوبا.

ويقوم الخبراء المصريون باجراء دراسات الجدوى الفنية والاقتصادية لمشروع سد "واو" المتعدد الاغراض (بمنحة قدرها مائة

الف دولار) حيث تم الانتهاء من كافة الدراسات والتصميمات الانشائية والهيدروليكية والمدنية وتصميمات محطة الكهرباء وسيتم عقد ورشة عمل إقليمية لإستعراض دراسات الجدوى النهائية، وذلك خلال يناير/ فبراير 2015 بمدينة جوبا.

 

ويجرى حاليا الانتهاء من إنشاء المعمل المركزى لتحليل نوعية المياه (بمنحة قدرها 320 الف دولار) وتزويدة بكافة الاجهزة والمعدات ومستلزمات التشغيل وجارى حالياً تنظيم دورة لتدريبية مكثفة لمدة شهر لطاقم الفنيين الجنوب سودانيين بالمعمل على أيدى الخبراء المصريين المتخصصين حتى نهاية ديسمبر 2014.

كما يجرى تأهيل محطات قياس الهيدرولوجية للمناسيب والتصرفات لنهر النيل وفروعه (بمنحة قدرها 5,7 مليون

دولار) و قد تم الانتهاء من تأهيل ثلاث محطات هيدرولوجية وجارى البدء في تنفيذ محطة قياس أخرى وسيتم تنفيذ محطتين في المستقبل القريب.

وتقوم مصر بإنشاء محطة رفع لتوفير المياه للمجتمعات المحرومة بجنوب السودان (بمنحة قدرها 400 الف دولار)، بالاضافة الى مشروع تدريب وبناء القدرات (بمنحة قدرها 350 الف دولار)، حيث تم تدريب ما يقرب من 150 متدربا من جنوب السودان ( 6 دورات تدريبية أقيمت بالقاهرة وجنوب السودان) فى كافة المجالات المتعلقة بالموارد المائية وعلوم المياه.

وتجرى حالياً دورة تدريبية سابعة فى قطاع التدريب الإقليمى التابع لوزارة الموارد المائية والرى بمدينة السادس من أكتوبر بالقاهرة فى مجال إدارة الموارد المائية لعدد 13 متدربا من المؤسسات الحكومية بجنوب السودان.

وقد افقت جامعة الاسكندرية على توفيرعدد 6 منح أكاديمية دراسية (ثلاثة لدرجة الدكتوراه وثلاثة لدرجة الماجستير) وذلك للفنيين الحكوميين من جنوب السودان في مجال الموارد المائية وجميع المجالات العلمية الأخرى. وتقوم حالياً وزارة التعليم العالى المصرية بالتنسيق مع الهيئات بجنوب السودان بشأن الترتيب وإتحاذ اجراءات هذه المنح على ان تبدأ فى العام الدراسى القادم 2015/2016.

من جانبها أعربت وزيرة الكهرباء والسدود والري والموارد المائية بجنوب السودان عن إستعداد بلادها لتقديم كافة أوجه الدعم اللازم لتسهيل مهمة الجانب المصري في تنفيذ مشروعات التعاون الثنائي بين البلدين، كما أثنت على الانجازات التي تم تحقيقها على أرض الواقع حتى الآن.

وفي ختام جولة المباحثات إتفق الجانبان على أهمية تبادل الزيارات سواء على المستوى الوزاري أو الفني بما يهدف إلى تدعيم وتضافر الجهود بالاضافة الى تفعيل إتفاقية التعاون الفنى والتنموى فى مجال الموارد المائية بين البلدين الشقيقين لمواجهة التحديات المستقبلية والعمل على تحقيق الأهداف المشتركة لمنفعة الأجيال القادمة فى البلدين.

أهم الاخبار