رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوباما يبحث "التجسس" مع شركات الإنترنت

عربى وعالمى

السبت, 22 مارس 2014 17:06
أوباما يبحث التجسس مع شركات الإنترنت
وكالات:

استقبل الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الجمعة، مسؤولي كبريات شركات الانترنت للتباحث معهم في مشروعه الرامي لإصلاح وكالة الأمن القومي الأميركي التي أثار الكشف عن تجسسها على الإنترنت حفيظة القطاع.

ومن بين الذين دعاهم البيت الأبيض إلى هذا الاجتماع إريك شميدت رئيس مجلس إدارة غوغل، ومارك زوكربرغ مؤسس ورئيس مجلس إدارة فيسبوك الذي كان اتصل الاسبوع الماضي بالرئيس أوباما لإبلاغه بامتعاضه من التطورات الأخيرة في قضية وكالة الأمن القومي.
وأوضحت الرئاسة الأميركية أن الاجتماع هدف إلى مواصلة

"الحوار حول مسائل الحياة الخاصة والتكنولوجيا والاستخبارات".
وأضاف البيت الأبيض أن الرئيس "جدد التزام إدارته أخذ إجراءات تعطي مستخدمي الإنترنت مزيدا من الثقة لجهة أن حقوقهم محمية، وفي الوقت نفسه تحافظ على أدوات مهمة لأمننا".
وحضر الاجتماع أيضا ريد هاستينغز، رئيس مجلس إدارة المجموعة الأميركية لعرض الفيديو على الإنترنت "نيتفليكس"، ودرو هوستون رئيس مجموعة "دروبوكس"، وألكسندر كارب رئيس مجموعة "بالانتير" وآرون ليفي رئيس
مجموعة "بوكس".

وكتب زوكربرج على صفحته على فيسبوك أنه أبلغ أوباما بـ"استيائه من الأضرار التي تتسبب بها الحكومة لمستقبلنا جميعا"، مضيفا "للأسف يبدو أنه سيتعين علينا الانتظار طويلا جدا قبل إجراء إصلاح حقيقي".
ومنذ القنبلة التي فجرها إدوارد سنودن، المستشار السابق في وكالة الأمن القومي الأميركية، بتسريبه وثائق سرية كشفت النطاق الهائل للعمليات التجسسية التي تقوم بها الوكالة عبر الإنترنت خصوصا، توترت العلاقة بين شركات المعلوماتية والحكومة الأمريكية.
وكان أوباما اقترح في يناير إصلاح برامج التنصت التي تقوم بها وكالة الأمن القومي، إلا أن اقتراحاته هذه يجب أن توافق عليها أولا الوكالة نفسها ثم الكونجرس، قبل أن ترى النور.
 

أهم الاخبار