برلماني إيراني: يمكن فتح مكتب للاتحاد الاوروبي بطهران

عربى وعالمى

الجمعة, 03 يناير 2014 16:15
برلماني إيراني: يمكن فتح مكتب للاتحاد الاوروبي بطهران
متابعات

أكد عضو الهيئة الرئاسية لمجلس الشوري الإسلامي (البرلمان) الإيراني حسين سبحاني نيا عدم وجود قيود على افتتاح مكتب للاتحاد الأوروبي داخل البلاد.

وقال البرلماني الإيراني في تصريحات نقلتها قناة (برس تي في) الإخبارية الإيرانية اليوم الجمعة "إن وجود مثل ذلك المكتب داخل إيران يمكن أن يساهم في زيادة التفاعل بين طهران وأوروبا"، مضيفا أن الدول الأعضاء الحالية في الاتحاد الأوروبي لديها مكاتب داخل إيران.
ولفت سبحاني نيا إلى أن

اتخاذ قرار نهائي في ذلك الأمر يقع على عاتق وزارة الخارجية لدراسة احتمالية افتتاح مكتب للاتحاد الأوروبي في طهران، مشيرا إلى أن بلاده تحظى بعلاقات اقتصادية وسياسية مع أغلب دول الاتحاد.
وقالت الفنلندية تاريا كرونبيرج العضوة في لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأوروبي إن سفراء الدول الأعضاء في طهران يؤيدون تلك الفكرة، وذلك خلال لقاءها بهم في العاصمة
طهران أواخر ديسمبر من العام الماضي.
من جانبها، قالت المتحدثة باسم الخارجية الإيرانية مرضية أفخم إن طهران ستستعرض أي طلب مقدم لها من الاتحاد الأوروبي لإنشاء مكتب ممثل له داخل إيران.
يذكر أن الدعوات الجديدة بتطوير العلاقات بين إيران والاتحاد الأوروبي جاءت بعد التوصل لاتفاق تاريخي مؤقت في الرابع والعشرين من نوفمبر من العام الماضي بين السداسية الدولية (بريطانيا وروسيا وأمريكا والصين وفرنسا بالإضافة إلى ألمانيا) وإيران في خطوة للوصول إلى مرحلة الحل النهائي للنزاع الإيراني - الغربي على خلفية برنامج طهران النووي، والذي استمر طيلة عقد من الزمن.

أهم الاخبار