تدمير كيماوى سوريا بمياه البحر المتوسط الدولية

عربى وعالمى

الخميس, 28 نوفمبر 2013 10:31
تدمير كيماوى سوريا بمياه البحر المتوسط الدولية
متابعات:

قال مسئولون أمريكيون إن إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما ستعرض تدمير بعض مخزون الأسلحة الكيماوية السورية في المياه الدولية بالبحر الأبيض المتوسط على متن سفينة أمريكية.

وأوضح المسئولون ـ اليوم الخميس حسبما أفادت قناة "سكاي نيوز" الإخبارية ـ أن الخطة التي لم تنل الموافقة النهائية بعد، ستشمل تدمير المخزون الكيماوي السوري على متن سفينة "إم في

كيب راي" الأمريكية في البحر المتوسط.
ومن شأن ذلك أن يؤدي إلى تجنب مشكلات دبلوماسية وبيئية وأمنية قد تنجم عن التخلص من هذه الأسلحة تحت أرض أي دولة.
أما قرار المضي قدما في خطة التخلص من الأسلحة الكيمياوية فسيتخذ من قبل منظمة الدولية لحظر الأسلحة الكيماوية، التي
قالت في بيان لها أمس إن جهود إرسال الترسانة الكيماوية السورية خارج البلاد "لا تزال تواجه تحديات بسبب الوضع الأمني على الأرض".
ويأتي هذا العرض الأمريكي بتدمير السلاح الكيماوي السوري كخيار محتمل بعدما رفضت العديد من دول العالم التخلص من الأسلحة الكيماوية السورية على أراضيها.
وأوضح المسئولون أن السفينة "إم في كيب راي" ستستقبل عملية تدمير بعض أخطر الأسلحة الكيماوية السورية عن طريق عملية طورتها وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" لكنها لم تستخدم فعليا قط.

أهم الاخبار