غضب إسرائيلى من اتفاق متوقع حول النووي الإيرانى

عربى وعالمى

الجمعة, 08 نوفمبر 2013 15:50
غضب إسرائيلى من اتفاق متوقع حول النووي الإيرانى
متابعات :

حذر رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو، اليوم الجمعة، من إبرام اتفاق حول البرنامج النووي لإيران التي وصفها بالعدو اللدود.

جاء ذلك خلال لقاء مع وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى الذى توجه إلى جنيف للتفاوض حول تسوية.
وقال نتنياهو، فى لقاء على انفراد مع كيرى ساده توتر شديد "إن إسرائيل ليست ملتزمة بهذا الاتفاق، وستفعل ما فى وسعها للدفاع عن نفسها وللدفاع عن أمن شعبها".
وبعد اللقاء استقل كيرى الطائرة متوجها إلى جنيف، حيث تلوح فى الأفق وبعد سنوات من الجمود بوادر اتفاق حول

الملف النووى الإيرانى المثير للجدل تجرى مفاوضات بشأنه منذ الخميس بين القوى الكبرى والجمهورية الإسلامية.
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن كيرى يفترض أن يساعد إلى تقليص الخلافات فى المفاوضات" فى جنيف التى توجه إليها بدعوة من وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبى كاثرين آشتون التى تترأس المفاوضات.
وسيعقد اجتماعا ثلاثيا مع آشتون ووزير الخارجية الإيرانى محمد جواد ظريف، كما سيتوجه إلى جنيف نظراؤه الفرنسى والبريطانى والألمانى لوران فابيوس ووليام هيج وجيدو
فسترفيلى.
وأكد نتنياهو أن إسرائيل ترفض بقوة التسوية المقترحة فى جنيف، وترى فى هذه القضية صفقة القرن بالنسبة لإيران.
وبعد ذلك ذكّر نتانياهو كيرى بأنه قال إنه من الأفضل ألا يكون هناك اتفاق على أن يكون هناك اتفاق سىء، وأضاف "إن الاتفاق الذى يجرى التفاوض بشأنه سىء، اتفاق سىء جدا وإيران ليست مضطرة لتفكيك ولا حتى جهاز طرد مركزى واحد.
وطلب نتنياهو من الوزير الأمريكى ألا يتسرع ليوقع، بل إن ينتظر ويراجع موقفه ويحصل على اتفاق جيد، ويجتمع ممثلو إيران ومجموعة دول 5+1 (الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا إضافة إلى ألمانيا) منذ الخميس فى جنيف للتفاوض بشأن بنود اتفاق حول البرنامج النووى الإيرانى المثير للجدل.

 

أهم الاخبار