رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"المصرية لإدارة الأزمات" تدين الإرهاب فى سيناء

عربى وعالمى

الثلاثاء, 16 يوليو 2013 09:25
المصرية لإدارة الأزمات تدين الإرهاب فى سيناء

متابعات:

أعلنت المنظمة المصرية لإدارة الأزمات وحقوق الإنسان بشمال سيناء ادانتها واستنكارها للإرهاب فى سيناء .

جاء ذلك فى البيان الصادر عقب اجتماع مجلس إدارة المنظمة مساء اليوم برئاسة إبراهيم سالم البياضى، حيث أعرب مجلس الادارة عن أسفه لسقوط ضحايا مدنيين وعسكريين فى سيناء .
وجاء فى البيان أن المنظمة تدين وتستنكر الإرهاب بكل صوره فى شمال سيناء  وخاصة حادث أتوبيس العاملين بمصنع أسمنت سيناء الذى وقع أمس قرب مطار العريش والذى راح ضحيته 3 قتلى و16 مصابا من المدنيين .
وأكد البيان أن هذا الحادث يعد كارثة إنسانية بكل المعانى .. ودوما الفاعل مجهول، متسائلا : إلى متى يظل الأمر هكذا ولمصلحة من قتل أبرياء من المدنيين أو رجال الشرطة والقوات المسلحة

ورجال دين مسيحيين ، وعلى من الدور بعد ذلك .
وأكدت المنظمة مجددا على حقوق الإنسان التى يجب مراعاتها والتى تنتهك على يد مجموعة مسلحة مجهولة الهوية على أرض شمال سيناء دون رحمة وخروجا على كل الأعراف الدينية والإنسانية .
وطالبت المنظمة القوات المسلحة بأن تتكفل بعلاج المصابين وصرف تعويضات مناسبة لزوجات وأمهات الموتى، كما حملت المنظمة القوات المسلحة مسئولية الحادث وذلك لأنها المسئول الأول عن حماية وأمن البلاد.
وطالب النقابات العمالية والتى تدافع عن حقوق العمال أن تتدخل لصالح هؤلاء لكى يحصلوا على حقوقهم طبقا لقانون العمل الموحد ، وأنه يجب على مالك المصنع أن
يقوم بدوره الانسانى تجاه العاملين المصابين والموتى فى حادث الأتوبيس بتعويضهم التعويض المناسب والعمل على حماية أروح العاملين فى المصنع .
كما طالب القوات المسلحة بأن تطلع الرأى العام فى مصر على حقيقة ما يجرى على أرض سيناء من مواجهات مع الإرهاب وتحديد وقت زمنى للانتهاء والقضاء على هذه البؤر التى بثت الرعب والخوف والقلق لدى المواطن فى سيناء ، وضرورة تأمين كافة المنشآت الحيوية فى شمال سيناء وخاصة مبنى الإذاعة والإرسال ومرافق الخدمات كالكهرباء والمياه ومستشفى العريش العام لأنها مستهدفة  وبث روح الطمأنينة لدى المواطن الذى أصبح يخاف حتى أن يذهب إلى عمله اذا استمرت عمليات القتل الشرس من قبل جماعات الإرهاب .
وأطلقت المنظمة مبادرة تحت عنوان ( شباب ضد الإرهاب ) بهدف توحيد كل القوى الوطنية بشمال سيناء من مشايخ وعواقل القبائل والعائلات والشباب المستقل على قلب رجل واحد لمحاربة الإرهاب أينما وجد وتحت مراقبة ومساعدة القوات المسلحة .

أهم الاخبار