رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الناطق باسم الجيش الليبى: لا انتهاكات فى بنى وليد

عربى وعالمى

الخميس, 25 أكتوبر 2012 14:55
الناطق باسم الجيش الليبى: لا انتهاكات فى بنى وليدصورة أرشيفية
د ب أ

أكد علي الشيخي الناطق باسم رئاسة الأركان العامة للجيش الليبي أن بعض النازحين من مدينة بني وليد بدأوا بالفعل اليوم الخميس العودة إليها.

ونفى الشيخي قيام قوات الجيش الليبي أو قوات الميلشيات المتحالفة كدرع ليبيا بأي انتهاكات بحق أهالي المدينة أو من تم القبض عليهم، وقال: "لم تحدث أي انتهاكات واضحة.. ربما حدثت تجاوزات وأخطاء فردية لا عمدية، وبالرغم من ذلك نحن لم يتم

إبلاغنا بتلك الأخطاء الفردية ولو أبلغنا بها سنقوم بالتحقيق بها فوريا".

واتهم الشيخي العصابات التي كانت موجودة في بني وليد بتشويه صورة الجيش. وتابع: "قوات الجيش ينتهي تعاملها مع المعتقلين فور الإمساك بهم، وتقوم بعدها بتسليمهم إلى الشرطة العسكرية المرافقة، وهي التي تتولى مهمة التحقيق مع من تم إلقاء القبض عليهم سواء أكانوا

عناصر أجنبية أو ليبية".

وأردف قائلا: "كما أن الصليب الأحمر دخل بني وليد أكثر من مرة ولم يتكلم عن أي انتهاكات وكذلك الحال مع منظمات دولية أخرى، ومع هذا لم يتكلم أحد عن الانتهاكات ولكن إذا وجدت سنحقق فيها".

كانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أعلنت عجزها عن تحديد أعداد النازحين من بني وليد جراء أعمال العنف الأخيرة التي شهدتها المدينة التي كانت موالية للعقيد الليبي الراحل معمر القذافي.

ونقلت وسائل إعلام عن أسماء خالق عوان المكلفة بتوزيع المساعدات القول إن معظم النازحين من النساء والأطفال.

أهم الاخبار