رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هدنة بين إسرائيل وحماس برعاية مصرية

عربى وعالمى

الخميس, 25 أكتوبر 2012 09:27
هدنة بين إسرائيل وحماس برعاية مصرية
القدس - الأناضول:

توصلت السلطات الإسرائيلية وحركة حماس المسيطرة على قطاع غزة إلى اتفاق هدنة بين الجانبين في أعقاب تصعيد متبادل للهجمات بينهما مؤخرا.

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت" الإسرائيلية اليوم الخميس أن الاتفاق الذي جاء بوساطة مصرية دخل حيز التنفيذ رسيما منتصف الليلة الماضية، من دون أن تشير إلى تحديد موعد زمني لنهايتها.
وأشارت إلى أن المسئول بالمخابرات المصرية نادر العسار وفريق من المخابرات المصرية أجرى اتصالات موسعة مع كافة الفصائل الفلسطينية في غزة للاتفاق معهم على الالتزام بالهدنة.
فيما قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيحاي أدرعي: إن "قرار وقف

إطلاق النار بيد الأوساط السياسية في إسرائيل، ولكنهم كجيش مستعدون لكافة الاحتمالات وهذا يعتمد على ما سيحصل على الأرض".
ولم يصدر حتى الآن أي تأكيد رسمي من الجانبين أو الطرف المصري لتأكيد أو نفي بالتوصل إلى الهدنة.
وتأتي هذه الهدنة بعد تصعيد متبادل بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية، كان آخرها قصف طائرة عسكرية إسرائيلية مساء أمسس حديقة منزل، شمال قطاع غزة، ما أسفر عن إصابة سيدة بجراح.
وقتل أربعة فلسطينيين منذ مساء أمس الأول في
سلسلة غارات إسرائيلية على عدة مواقع في قطاع غزة، وجرح 10 آخرون، جراح بعضهم بالغة الخطورة.
وردت الفصائل الفلسطينية بإطلاق وابل من الصواريخ بلغت أكثر من ثمانين صاروخا وقذيفة على المستوطنات جنوب إسرائيل ما أسفر عن إصابة خمسة إسرائيليين جراح اثنين منهم وصفت بالخطيرة، فيما تعطلت الدراسة في مدينة بئر السبع .
وقالت إحصائية لوزارة الصحة في قطاع غزة، إن إسرائيل قتلت منذ بداية شهر أكتوبر الجاري 13 فلسطينيًا وجرحت 33 آخرين خلال هجماتها على القطاع.

وجاء هذا التوتر الميداني عقب زيارة أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني لقطاع غزة أول أمس الثلاثاء وتدشينه لمشاريع كبيرة تهدف لإعادة إعمار ما دمرته إسرائيل خلال حرب غزة (ديسمبر 2008 - يناير 2009).

أهم الاخبار