رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هيئة التنسيق السورية تنتقد تصريحات لافروف

عربى وعالمى

الثلاثاء, 23 أكتوبر 2012 13:01
هيئة التنسيق السورية تنتقد تصريحات لافروفسيرجي لافروف
دمشق - يو بي آي:

انتقدت هيئة التنسيق الوطنية المعارضة في سوريا، اليوم الثلاثاء، تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال فيها إن وجود الرئيس السوري بشار الأسد يشكل ضماناً للأقليات في البلاد.

وقالت الهيئة في بيان "من يستمع إلى تصريحات وزير الخارجية الروسي، يخال كأنه الناطق الرسمي باسم بعض السوريين ممن يسميهم بالأقليات".

وأضافت أنه في سوريا الحرة الديمقراطية لن يكون هناك أقلية أو أكثرية إلا بالمعنى السياسي،

الجميع مواطنون متساوون في الحقوق والواجبات أمام القانون.

وتابعت متوجهة الى لافروف "إن منطق الأقليات الذي تدافع عنه هو منطق النظام الذي تؤمن له حكومتك التغطية السياسية، وتحاول تسويقه بالنيابة عنه، ونحن نرفضه جملة وتفصيلاً".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، قال في تصريح صحافي أمس الاثنينل إن الرئيس السوري "بشار الأسد يعد

شخصية تضمن أمن الأقليات التي تقطن سوريا، بما في ذلك المسيحيون".

وتشهد سوريا منذ 15 مارس عام 2011 مظاهرات تطالب بإصلاحات وبإسقاط النظام، تحوّلت الى مواجهات بين قوى مسلّحة وأجهزة الأمن الحكومية، أدّت الى مقتل الآلاف من الطرفين.

وفيما تتهم المعارضة الحكومة بأنها تقصف البلدات وتقتل من تصفهم بـ"المتظاهرين السلميين"، تقول السلطات السورية إنها تخوض حرباً مع من تصفهم بـ"المجموعات الإرهابية المسلّحة" التي تقول إنها مدعومة من الخارج، وتتحدث عن إستقدام المعارضة آلاف المقاتلين العرب والأجانب من أصحاب الخلفيات الأصولية للمشاركة في القتال.

أهم الاخبار