واشنطن تدعو دمشق للإفراج عن مراسل وناشط حقوقى

عربى وعالمى

الثلاثاء, 01 مايو 2012 11:33
واشنطن تدعو دمشق للإفراج عن مراسل وناشط حقوقىمازن درويش
واشنطن - ا ف ب:

دعت الولايات المتحدة امس الاثنين السلطات السورية الى إطلاق سراح المراسل والناشط الحقوقي مازن درويش، مبدية قلقها على سلامته.

ووجهت المتحدثة باسم الخارجية الامريكية فيكتوريا نولاند هذا النداء عند تطرقها أمام الصحفيين لحالة هذا المراسل في اطار الحملة الامريكية حرروا الصحافة، مع اقتراب اليوم العالمي لحرية

الصحافة الذي يصادف في الثالث من مايو.
واعتقل درويش في فبراير الماضي في الوقت نفسه مع 13 ناشطا اخر في مقر المركز السوري للاعلام وحرية التعبير في دمشق. وتم الافراج عن عدد قليل من هؤلاء الناشطين منذ
ذلك الوقت.
وقالت نولاند للصحفيين الحكومة السورية تمنع اي اتصال مع درويش منذ ان قامت قوات الامن بهجوم على مكاتبه في 16 فبراير.
وأضافت لدينا قلق كبير من إمكان تعرضه لأعمال تعذيب وانتهاكات او أي تعاط آخر لاإنساني.
وتابعت نغتنم هذه الفرصة لدعوة الحكومة السورية الى الإفراج عن درويش وصحفيين آخرين معتقلين، فضلا عن كافة السجناء السياسيين تطبيقا لخطة النقاط الست لكوفي أنان.

أهم الاخبار