رئيس الحكومة التونسية: لا نقبل إملاءات من الخارج

عربى وعالمى

الأربعاء, 25 أبريل 2012 12:17
رئيس الحكومة التونسية: لا نقبل إملاءات من الخارجحمادي الجبالي رئيس الحكومة التونسية
تونس - أ ش أ:

أكد حمادي الجبالي رئيس الحكومة التونسية، أن الدعم الذي تبديه الدول الشقيقة والصديقة لبلاده ينطلق من حرص هذه الدول على دعم التجربة الديمقراطية التونسية بعد سنوات من الديكتاتورية.

وقال الجبالي اليوم الأربعاء قبيل أيام من زيارته للدوحة - إن هذا الدعم ليس مشروطا كما تروج له بعض الأطراف أو نتيجة لأي ضغوط فحكومة "المناضلين" حاليا لم ترضخ في السابق إلى تهديدات وسجون نظام الرئيس السابق بن علي وهي

لن تقبل بأي املاءات من الخارج".
وشدد على أن تونس ترحب بهذا الدعم، ورأى أن مساندة التجربة الديمقراطية تصب في مصلحة الجميع سواء الأخوة العرب أو الأصدقاء في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.
وحول طبيعة علاقات تونس بالولايات المتحدة الأمريكية التي أعلنت عن تقديم 100 مليون دولار مساعدة لخزينة الدولة، أوضح الجبالي - الذي ينتمي إلى حزب حركة النهضة-
أن الادارة الأمريكية تعتبر أن من مصلحتها إنجاح هذه التجربة وهو أمر طبيعي.
وقال إن الولايات المتحدة ترى أن الديمقراطية تدعم مصالحها ومن الأفضل التعامل مع أنظمتها بعد أن جربت الحروب وما أسفرت عنه من خسائر في الأرواح والأموال "وأن البديل عن الديمقراطية هو الرجوع إلى الديكتاتورية ومنطق الحرب".ورفض الجبالي التكهن بنتيجة الانتخابات المقبلة في تونس، والمتوقع أن تجري في موعد بين مارس ويونيو من العام المقبل.
وأكد على ضرورة أن يكون الشارع التونسي موحدا بعيدا عن الانقسامات الدينية والطائفية والمذهبية، متهما البعض بمحاولة المتاجرة بقضية انتماء الشعب التونسي.

أهم الاخبار