رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأربعاء.."عنان" فى القاهرة لحل الأزمة السورية

عربى وعالمى

الخميس, 01 مارس 2012 21:03
الأربعاء..عنان فى القاهرة لحل الأزمة السورية
الأمم المتحدة – نيويورك – أحمد فتحى و السيد موسى:

عقد الأمين العام للأمم المتحدة "بان كى مون" مؤتمراً صحفياً مشتركاً مع الأمين العام للأمم المتحدة السابق "كوفى عنان" الذى تم اختياره مبعوثاً خاصاً مشتركاً للأمم المتحدة والجامعة العربية لحل الأزمة السورية.

وأكدا بعد المحادثات التى جرت فى المقر الرئيسى للأمم المتحدة بنيويورك مساء أمس الأربعاء..أن " عنان " سيبدأ مهمته من أجل سوريا بالتنسيق مع جامعة الدول العربية التى يلتقى أمينها العام الدكتور "نبيل العربى" فى القاهرة الأربعاء القادم.
و دعا " بان كى مون " جميع الأطراف لبذل قصارى جهدهم لإنجاح مهمة "عنان"،
محذراً من أن الأوضاع تزداد مأساوية في سوريا بشكل مضطرد وإنه ليس أمام المجتمع الدولي مهمة أكثر إلحاحا من مهمة وضع حد لعمليات القتل التي تجري في البلاد على الفور وأن توقف الحكومة استخدام العنف ضد المدنيين.
ومؤكداً أن الأمم المتحدة تسعى إلى وقف

العنف الذي يمهد الطريق لحل سلمي، يرضي جميع أطياف الشعب السوري بغض النظر عن الدين أو العرق أو الانتماء السياسي، ويضمن لهم مستقبلا يعيشون فيه بكرامة وأمن وحرية.
واختتم "بان كى مون" قائلاً  "إن خطاباً يوضح مهمة المبعوث الخاص المشترك قد تم إعداده و إرساله للسلطات السورية بناء على طلبها، وأضاف "أحث بقوة السلطات السورية على تعاونها الكامل فلقد شعرت بخيبة أمل كبيرة عندما علمت أن "فاليري أموس" وكيلة الشؤون الإنسانية  لم تحصل بعد على إذن لدخول سوريا على الرغم من الحاجة الملحة والتعهدات المتكررة من جانب الحكومة السورية بالترحيب بزيارتها".

من جهته، أكد "كوفي عنان" المبعوث المشترك أنه على اتصال مع كل القيادات في المنطقة بمن في

ذلك السفير السوري"بشار الجعفري" في نيويورك.
و دعا "عنان" إلى وقف العنف والقتل والسماح بإيصال المساعدات الإنسانية للمحتاجين لها والعمل معهم في البحث عن حلول سياسية يمكن أن تلبي تطلعاتهم وبالطبع تؤدي إلى استقرار الأوضاع في سوريا.
وأضاف قائلاً "سأدعوه (الأسد) للانخراط ليس فقط معي ولكن في عملية أطلقناها اليوم .. من أجل مصلحة الشعب السوري الذي وجد نفسه في وسط النزاع .. إن التوصل إلى حل سلمي عن طريق الحوار هو الطريق الوحيد الذي يجب السير فيه".
وأشار"عنان" إلى أنه يعتزم الذهاب إلى دمشق "في أقرب وقت" حيث يغادر نيويورك متجهاً إلى القاهرة واصفاً عمله كمبعوث خاص مشترك لكل من الأمم المتحدة والجامعة العربية بأنه "تكليف شاق وتحد قاس". غير أنه تعهد بفعل "كل ما في الإمكان" لتحقيق ما يُرجى منه بما في ذلك وقف أعمال العنف.
و إختتم "عنان" بدعوة المجتمع الدولي لتوحيد كلمته قائلاً :" إن على المجتمع الدولي أن يتحدث بصوت واحد كي يكون قويا".

شاهد فيديو "وقائع المؤتمر الصحفى المشترك لـ" بان كى مون" و "كوفى عنان" بالأمم المتحدة بنيويورك
 

أهم الاخبار