رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تراجع حصيلة الضحايا فى أفغانستان فى 2011

عربى وعالمى

الثلاثاء, 24 يناير 2012 14:24
تراجع حصيلة الضحايا فى أفغانستان فى 2011
واشنطن - ا ف ب:

تراجعت حصيلة ضحايا الحرب في افغانستان العام الماضي، كما أظهر احصاء اعده الكونجرس الامريكي بعد عشر سنوات من التدخل الدولي في هذا البلد.

واوضح الاحصاء الذي اعده مكتب الكونجرس للبحوث، ان 2262 مدنيا افغانيا قتلوا العام الماضي من يناير الى نوفمبر، في مقابل 2777 في 2010.
وفي صفوف الجيش الوطني الافغاني، كان التراجع اكثر وضوحا، مع 289 قتيلا العام الماضي في مقابل 821 في العام 2010. ولدى الشرطة، بلغت الحصيلة 522 قتيلا في مقابل 1292 في 2010.
ونبه مكتب الكونجرس للبحوث الى

انه من الصعب التحقق من دقة هذه الارقام مشيرا الى استخدام منهجيات مختلفة لاعدادها.
وبعد مقتل 499 جنديا في 2010 وارسال تعزيزات، تراجعت لدى الجيش الامريكي حصيلة القتلى الى 415 على مجمل 2011، كما اوضح الاحصاء الذي يستند الى معلومات وزارة الدفاع. وتراجع عدد الجرحى تراجعا طفيفا الى 5159 في مقابل 5241.
ومنذ بداية عملية الحرية الدائمة التي بدأتها الولايات المتحدة في السابع من اكتوبر 2001، لقي 1864 جنديا
امريكيا مصرعهم في اطار تدخل القوات المتحالفة واصيب 15 الفا و262. ولدى البلدان الاخرى، لقي 974 جنديا مصرعهم، منهم 395 بريطانيا و158 كنديا و78 فرنسيا.
ومن بين البلدان الاخرى في التحالف، سقط 52 جنديا المانيا، و44 ايطاليا و42 دنماركيا و36 بولنديا و34 اسبانيا، حسب هذا الاحصاء الذي يقول مكتب الكونجرس للبحوث انه اعده بالاستناد الى معلومات صحفية، لأن قوة الحلف الاطلسي في افغانستان ايساف لا تعد احصاءات.
ولدى الجانب الافغاني، بلغ 16 الفا و896 اجمالي القتلى المدنيين وعناصر الشرطة والجنود منذ 2007 مكتب الكونجرس للبحوث لا يستخدم احصاءات قبل هذه الفترة.
وحدد الرئيس الاميركي باراك اوباما موعد انسحاب الجيش الاميركي من افغانستان بحلول العام 2014.

أهم الاخبار