رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الإفراج عن 302 من سجناء الرأى فى بورما

عربى وعالمى

السبت, 14 يناير 2012 13:33
نايبيداو - ا ف ب:

اعلن وزير الداخلية البورمي اليوم السبت ان العفو الذي اعلن عنه وكان طالب به الغرب شمل 302 من الاشخاص الذين تعتبرهم المعارضة سجناء سياسيين، مؤكدا انهم لم يسجنوا بسبب نشاطهم السياسي.

واضاف الجنرال كو كو في مؤتمر صحفي ان "عمليات الافراج هذه لم تتم بناء على طلب احد. افرجنا عنهم بسبب حسن النية الحقيقي للحكومة".
واكد وزير الداخلية "يقول البعض انهم سجناء سياسيون والبعض الاخر يقول انهم سجناء رأي. ايا تكن تسميتهم، لم نتخذ

خطوات ضد اي شخص كان بسبب السياسة او الرأي".
لكنه اقر بان 302 المعفى عنهم قد ادرجوا في لائحة السجناء السياسيين التي اعدتها "منظمة سياسية" مشيرا بذلك على الارجح الى الرابطة الوطنية من اجل الديموقراطية التي ترأسها زعيمة المعارضة اونغ سان سو تشي.
وقال "اعطونا 604 اسماء وعثرنا على 430. وافرجنا عن 302"، مشيرا الى ان السجناء الذين ما زالت اسماؤهم مدرجة
في اللائحة لا يمكنهم الاستفادة من عفو.
واضاف "لقد ارتكبوا جرائم خطرة كأعمال ارهابية لا يمكن ان نفرج عن هذا النوع من الاشخاص".
وعدد سجناء الرأي من فنانين وصحافيين ورهبان ومفكرين ومعارضين آخرين الذين ما زالوا مسجونين، غير معروف. وقبل العفو الجمعة، طرحت تقديرات عدة تفاوتت بين 500 و1600.
وقال كو كو من جهة أخرى ان مئة من عناصر اجهزة الاستخبارات السابقين افرج عنهم الجمعة. واستفاد رئيس الوزراء السابق كين نيونت (72 عاما) من هذا العفو.
وقد عزل في 2004، ثم اعتقل وحكم عليه في السنةالتالية بالاقامة الجبرية 44 عاما. وترافق سقوطه مع الزوال التام لاجهزة الاستخبارات العسكرية.

أهم الاخبار