رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

من بينهم مصرى وتونسى

إعدام 11 شخصا أدينوا فى تفجير ضريح الإمامين بالعراق

عربى وعالمى

الخميس, 17 نوفمبر 2011 09:42
بغداد - ا ف ب

أعلن مسئول في وزارة العدل العراقية اليوم الخميس أن حكم الإعدام نفذ في أحد عشر شخصا هم تونسي أدين بالضلوع في تفجير مرقد الامامين العسكريين في سامراء في 2006 الذي أدى الى حرب طائفية في البلاد، ومصري وتسعة عراقيين بينهم امرأة.

وأوضح المسئول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ان "الوزارة نفذت حكم الإعدام في أحد عشر شخصا الاربعاء بينهم

تونسي أدين بضلوعه بتفجيرات ضريح الامامين العسكريين في سامراء عام 2006".
وكان مرقد الامامين في سامراء تعرض لتفجير في 22 فبراير 2006 اطلق شرارة أعمال عنف طائفية أودت بعشرات الالاف من العراقيين.
وأضاف المسئول في وزارة العدل العراقية ان "العشرة الاخرين هم مصري أدين بالارهاب وتسعة عراقيين أدينوا بالارهاب بينهم امرأة
أدينت بالقتل".
وكان الرئيس التونسي المؤقت فؤاد المبزع طلب في العاشر من نوفمبر من نظيره العراقي جلال طالباني إصدار عفو عن التونسي يسري الطريقي.
وصادقت الرئاسة العراقية في 20 اكتوبر على إعدام 53 مدانا بينهم خمسة من جنسيات اجنبية مختلفة.
ونظم أهالي معتقلين تونسيين في العراق الخميس الماضي تحركا احتجاجيا وسط العاصمة تونس للمطالبة بالإفراج "الفوري" عن ابنائهم ووقف تنفيذ الاحكام الصادرة بحقهم في هذا البلد.
ودعا المحتجون الحكومة التونسية إلى "التحرك والتفاوض بجدية مع نظيرتها العراقية للإفراج عن المعتلقين فورا".

أهم الاخبار