أوقفوا عشوائيات السكة الحديد

طلعت المغاوري

الخميس, 30 ديسمبر 2010 18:07
كتب: طلعت المغاوري

‮- ‬هل ضاقت الدنيا بما رحبت بوزير النقل وقيادات السكك الحديدية‮.. ‬بحيث لم يجدوا أرضاً‮ ‬لإقامة كافيتريا علوية علي رصيف الإسكندرية بمحطة مصر بميدان رمسيس؟‮.. ‬السكة الحديد تمتلك أراضي كثيرة علي طول البلاد وعرضها حتي في ميدان رمسيس نفسه لإقامة مولات وكافيتريات ومشروعات استثمارية وترفيهية وخدمية كثيرة‮.. ‬ولكن لغرض ما في نفس الوزير وقيادات السكة الحديد تم اختيار رصيف محطة مصر الإسكندرية لإقامة هذه الكافيتريا المعلقة‮.. ‬عملية التخريب تجري بسرعة‮ ‬غريبة في إهدار أكثر من‮ ‬160‮ ‬مليون جنيه من أموال الدولة أموال الناس الغلابة لتشويه متعمد للبهو التاريخي أمام صالون كبار الزوار برصيف الإسكندرية‮.‬

‮- ‬السكة الحديد تقوم بمسخ الشكل الكلاسيكي التاريخي للستارة الحديدية التي تغطي أرصفة الإسكندرية الأربعة من خلال إقامة كافيتريا أسفل الستارة المعدنية التي تمثل أحد معالم محطة مصر منذ إنشائها عام‮ ‬1856‭.‬‮. ‬أقدم ثاني سكك حديدية في العالم بعد إنجلترا،‮ ‬ما هذا العبث الذي يجري علي أرض محطة مصر؟‮.. ‬ولمصلحة من؟‮.. ‬وما كل هذه العشوائية التي تدار بها مرافق الدولة الحيوية؟‮.. ‬ولمصلحة من تدمير وإهدار هذه القيمة وهذا التراث الحضاري المتفرد علي مستوي العالم؟ مغامرة الوزير وقيادات السكة الحديد فيها إهدار للمال العام‮.. ‬وعشوائية في اتخاذ القرار لأنه ليس من المعقول إهدار قيمة تاريخية وتدمير منظر خلاب سنندم كثيراً‮ ‬إذا تم تدميره‮.. ‬وسننفق أكثر لإعادة الشيء إلي أصله أو محاولة إنشاء محطة شبيهة لتلك المحطة‮!!‬

‮- ‬هذا المسخ الذي يتم إنشاؤه علي رصيف الإسكندرية بمحطة مصر مقضي عليه بالفشل وقد يؤدي إلي كارثة‮.. ‬فعندما تم تخطيط المحطة في

منتصف القرن قبل الماضي‮.. ‬المصممون حساباتهم الهندسية علي أسس علمية محتسبين مقادير انبعاثات الأدخنة والحرارة الصادرة من الجرارات،‮ ‬حيث كانت القطارات تدار بالفحم لذلك كان هذا الارتفاع الشاهق للأعمدة الحديدية بحيث لا تتأثر بالانبعاثات الحرارية وبما لا يؤثر علي السقف الزجاجي ذي التصميم الرائع الذي يحتفظ برونقه علي مدي أكثر من مائة وخمسين عاماً‮.. ‬ولكن إخواننا العشوائيين في هيئة السكة الحديد لهم رأي آخر ورأوا أن يقضوا علي هذا التراث وهذا الجمال بإقامة هذه الكافيتريا،‮ ‬نظراً‮ ‬لأن هناك أدخنة وشرذ ونيران تخرج من الجرارات،‮ ‬مما يهدد الأعمدة الحديد التي يتم إنشاؤها بالانصهار،‮ ‬وعلي أقل تقدير يحدث انبعاجاً‮ ‬يهدد سلامة المنشآت وسلامة من سيستخدم الكافيتريات المعلقة التي أجمع عشوائيو السكة الحديد علي إقامتها‮!!‬

‮- ‬وزير النقل لم يعِ‮ ‬الدرس الذي أهدر‮ ‬40‮ ‬مليون جنيه من مال الشعب في إقامة جراج بجوار محطة مصر بارتفاع‮ ‬6‮ ‬أدوار،‮ ‬وتم هدمه بقرار من رئيس الوزراء،‮ ‬مهدراً‮ ‬ملايين أخري في تكاليف للهدم،‮ ‬وكأن هذا المال المهدر بلا صاحب‮.. ‬هذا المبني تم هدمه إلي سطح الأرض ويعلم وزير النقل جميع تفاصيل العملية ورغم ذلك جاء هو ليعتدي علي القيمة التاريخية والجمالية لمحطة مصر بنفس عشوائية من أقاموا الجراج‮.. ‬الذي تم هدمه بقلب ميت وكأن الأموال التي أهدرت لا تمت لنا بصلة قرابة‮.. ‬أو كأنها أموال

أعداء مصر،‮ ‬بحيث يجب إضاعتها وإنفاقها في الهواء في أمور تضر ولا تنفع‮!!‬

‮- ‬وزير النقل وعدنا بتحقيق إنجازات عقب توليه بعد استقالة المهندس محمد منصور،‮ ‬بعد كوارث تصادم القطارات التي حصدت أرواح عشرات من المصريين دون ذنب أو جريرة؟‮. ‬وبدلاً‮ ‬من إصلاح حال القطارات التي تتزايد كوارثها بمعدل يومي تحصد فيه أرواح أبرياء وتبدد الملايين من مال الشعب الذي يتمثل في ممتلكات هيئة السكة الحديد‮.. ‬جاء ليهدر المال العام في كافيتريا لا فائدة من إقامتها أعلي أرصفة الإسكندرية‮.. ‬ترك القطارات تتصارع كالديناصورات وترك المزلقانات بلا تطوير‮.. ‬وترك القطارات تتحرك بلا أجهزة اتصالات فعالة تعمل بكفاءة‮.. ‬ترك الأرواح تحصد بشكل يومي وذهب ليقيم كافيتريا أي عبث وأي سبيل تدار به المرافق الحيوية في الدولة المصرية؟‮.. ‬لماذا لم يوجه الوزير هذه الملايين لإصلاح الأحوال المادية للعاملين في الهيئة بما يعود بالنفع علي الخدمة التي يتم تقديمها للمواطنين؟‮.. ‬لماذا لم يوجه الوزير هذه الأموال لتطوير ورش السكة الحديد التي لم تطلها أيادي التطوير منذ عشرات السنين؟ لماذا لم يوجه الوزير الهمام هذه الأموال لنظافة القطارات وتركيب نوافذ للعربات التي لا تليق بالاستخدام الآدمي وإنارة تلك العربات حفاظاً‮ ‬علي أمن الركاب من اللصوص والخارجين عن القانون؟

‮- ‬يا رئيس الوزراء لقد تدخلت بناء علي قرار جهاز التنسيق الحضاري وهدمت الجراج الذي شوه منظر محطة مصر من الخارج؟ وهو أيضاً‮ ‬جهاز التنسيق الحضاري يرفض العبث الذي يتم علي رصيف الإسكندرية بمحطة مصر‮.. ‬فهل ستتدخل لإيقاف هذا العبث بالمال العام والقيمة التاريخية والمنظر الجميل المهيب لمحطة مصر من الداخل؟ أوقفوا عبث هذا الوزير وقيادات السكك الحديدية‮.. ‬فالكافيتريات يمكن إقامتها في أماكن كثيرة بعيداً‮ ‬عن تشويه الوجه الحضاري المشرق لمحطة مصر التي تعد هي ومحطة مصر بالإسكندرية من المحطات القليلة المتميزة في العالم‮.. ‬إضافة إلي القيمة التاريخية لهما التي تتمني دول كثيرة في العالم أن يكون لديها مثلهما‮.. ‬يا رئيس الوزراء أوقفوا هذا العبث وكفانا إهداراً‮ ‬للمال العام‮.‬

 

[email protected]