صحف عربية: تحذيرات من «جلبى» ليبى.. ومبارك يعامل كـ«رئيس»

صحف

الأربعاء, 02 مارس 2011 11:17
كتب - عصام عابدين:


مع دخول الثورة الليبية أسبوعها الثالث، بدا أن الرئيس معمر القذافي ما زال متمسكا بالسلطة، بالرغم من تصاعد الضغوط الداخلية، المتمثلة بسقوط المناطق الشرقية الليبية بأيدي الثوار، وتمكنهم من فرض سيطرة عسكرية نسبية على العديد من المدن في المنطقة الغربية، والضغوط الدولية، التي تجاوزت، أمس، فرض عقوبات على نظامه في إطار الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي، لتصل إلى حد التلويح الصريح بعمل عسكري أمريكي تتفاوت التقديرات بشأنه بين فرض منطقة حظر جوي فوق أجواء ليبيا، وضرب شبكات الدفاع الجوي فيها، وصولاً إلى التدخل المباشر الذي لاحت بوادره في توجه سفينتي إنزال أمريكيتين تنقلان المئات من مشاة البحرية إلى منطقة البحر المتوسط، ومخاوف من تحول ليبيا إلى عراق جديد يأتى قائده الجديد على ظهر الدبابات الأمريكية كما جاء أحمد الجلبى فى العراق، وبنغازى تشكل مجلسا عسكريا للدفاع عن المدينة، والرئيس المصرى السابق ما زال يعامل معاملة الرؤساء ويستقل طائرة الرئاسة الموجودة فى مطار شرم الشيخ هو وأفراد أسرته .

احذروا من «جلبى» جديد

حذرت صحيفة القدس العربى الشعب الليبي من "جلبي ليبي" وطالبت الشعب الليبى برفض التدخل العسكري الأجنبي، تماما

مثلما فعل الشعبان المصري والتونسي اللذان خلعا رئيسيهما، وقالت إن وجود الأساطيل الأمريكية في مياه البحر المتوسط قبالة السواحل الليبية هو دليل شؤم ومصدر خطر على الثورة الليبية الحالية، وأي ثورات عربية مستقبلية لإطاحة أنظمة ديكتاتورية قمعية فاسدة.

وأوضحت أن الغرب لا يريد ديمقراطية أو حياة كريمة للعرب، إنما يريد نفطهم وأموالهم، ويسعى دائما لإضعافهم عسكريا حتى تظل إسرائيل قوية متجبرة وقوة احتلال عنصري. الغرب يريد من الأنظمة العربية أن تكون حارسة لمصالحه ومطيعة في خدمته، وحريصة على حماية إسرائيل.

مجلس عسكرى للدفاع عن بنغازى

بدورها كتبت الشرق الأوسط أن عزلة العقيد معمر القذافى ازدادت مع الغرب مع حركة واسعة لتجميد أموال بمليارات الدولارات ونقاشات حول فرض حظر لمنع الطائرات الحربية التابعة للقذافى من قصف المعارضين الذين يسيطرون على مدن كثيرة حاليا ووصفته موسكو بأنه مات سياسيا .

ومن الصحيفة ذاتها أعلنت مصادر ليبية فى بنغازى عن تشكيل مجلس عسكرى للمدينة من 14 عسكريا منشقا مهمته الدفاع عنها

وعن سكانها وعن حدود ليبيا المعارف بها دوليا بالإضافة إلى دعم جهود الثوار للسيطرة على مزيد من المدن

حظر جوى

ونقلت صحيفة الاتحاد الإماراتية تصريحات وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون بأن ليبيا قد تتحول إلى ديمقراطية أو تواجه حرباً أهلية وأن واشنطن ترهن الحظر الجوي بتدمير الدفاعات الليبية.

ومن الصحيفة الإماراتية: "أكد مسئول عسكري أمريكي أمس أن إقامة منطقة حظر جوي في ليبيا لحماية السكان من تجاوزات نظام العقيد معمر القذافي تتطلب القيام قبل ذلك بتدمير الدفاعات الجوية الليبية."

أما المتحدث جاي كارني أضاف "نحن لا نستبعد أي خيار من الخيارات المطروحة". وقال أيضا إن الدائرة المحيطة بالزعيم الليبي معمر القذافي ينبغي "أن تعيد النظر في الاستمرار في تأييده.

مبارك يعامل كـ« رئيس»

ومن الشأن الليبى إلى الشأن المصرى حيث تساءلت صحيفة الدستور المصرية عن سبب بقاء الطائرة الرئاسية المصرية ’جلف ستريم 4‘ في مطار شرم الشيخ حتى الآن بينما الرئيس السابق حسني مبارك لم يعد حاملا لأي صفة تسمح له بالإقلاع بالطائرة أو استخدامها خاصة وأن المكان الطبيعي لها هو مطار القاهرة وليس مطار شرم الشيخ في خدمة الرئيس السابق الذي لم يعد قانونا قادرا على استخدامها على أي نحو."

"وأكدت مصادر للصحيفة أن إقلاع الطائرة الرئاسية وهي تحمل مبارك وعدد من أسرته إلى تبوك بالسعودية قبل يومين حيث تلقى علاجا كيماويا هناك وكان في استقباله أحد أفراد الأسرة المالكة ثم عادت الطائرة مرة أخرى إلى مطار شرم الشيخ."

أهم الاخبار