رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"واشنطن بوست": سياسة تركيا محبطة لأمريكا

صحف أجنبية

الخميس, 09 أكتوبر 2014 13:46
واشنطن بوست: سياسة تركيا محبطة لأمريكا
كتبت- أماني زهران:

قالت صحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية إن الإحباط الأمريكي يزداد مع إصرار تركيا على عدم تقديمها المساعدات العسكرية لمحاصرة مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" بالمنطقة الحدودية "برج العرب" والمعروفة بالكردية "كوباني".

أشارت الصحيفة إلى إقرار وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" أمس الأربعاء حول عدم قدرة الهجمات الجوية الأمريكية وحدها على إنقاذ المدينة المحاصرة، خصوصا وسط تصاعد التوتر بين إدارة الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" ونظيره وحليفه التركي "رجب طيب أردوغان".

وأعرب مسئولون كبار في الإدارة الأمريكية عن سخطهم من رفض تركيا التدخل لإنقاذ كوباني، سواء بالتدخل بجيشها الخاص أو

بالمساعدة المباشرة للمقاتلين الأكراد السوريين الذين يقاتلون مسلحي "داعش".

على جانب آخر، قالت الصحيفة: في علامة على ترددهم في الاستعداء المباشر لتركيا، أرسل مسئولون أمريكيون إشارات متضاربة على موافقتهم على اقتراح "أردوغان" بإنشاء منطقة عازلة محمية على طول حدود تركيا مع سوريا.

فقال السكرتير الصحفي للبنتاجون الاميرال "جون كيربي": "هذا الاقتراح ليس مطروحاً على الطاولة الآن كخيار عسكري.. وعلى النقيض من ذلك، قال وزير الخارجية الأمريكية "جون كيري" إن فكرة منطقة عازلة "يستحق

النظر إليها جدا، وبشكل وثيق للغاية" وأنه ستتم مناقشته مع الجنرال "جون ألين"، منسق التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد "داعش".

ومضت الصحيفة تقول: الانفصام بين الولايات المتحدة والاستراتيجيات التركية هو انعكاس لاختلاف أهدافهم، فواشنطن تهدف لوقف التهديد الإرهابي، بينما تركيا تركز على المخاوف التي تهدد دولتها.

سلطت الصحيفة الضوء على شروط تركيا الثلاثة لدعم المقاتلين الأكراد في كوباني، وهي تخليهم عن الرئيس السوري "بشار الأسد"، وتفكيك الكانتونات "التقسيمات الإدارية" ذات الحكم الذاتي التي أنشئت على طول حدود تركيا، والتعهد بعدم تهديد تلك الحدود.

وقال "سونر كاجابتاي" من معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى: "أنقرة تريد إضعاف حزب العمال الكردستاني في سوريا حتى تأتي المنظمة إلى طاولة المفاوضات وهي في موقف ضعف".