رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ف. تايمز: سياسة "فرد العضلات" تزعج جيران قطر

صحف أجنبية

الأحد, 09 مارس 2014 18:15
ف. تايمز: سياسة فرد العضلات تزعج جيران قطر
كتبت - أمانى زهران:

رأت صحيفة (فايننشيال تايمز) البريطانية أنه كان من المفترض على الأمير القطرى الشيخ "تميم بن حمد آل ثانى" أن يكون أكثر مرونة، ويكون زعيماً توافقيا مثلما كان يعتقد جيرانه الخليج أن يكون عندما تولى حكم قطر فى يونيو الماضى.

وقالت الصحيفة فى مقال جاء بعنوان "أمير قطر يواجه أول اختبار له"، إن فرد قطر لعضلاتها أزعج دول المنطقة، وفى أقل من عام دخل الشيخ تميم البالغ من العمر 33 عاما فى خلاف علني غير معتاد مع المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين، وهو ما أسفر عن سحب تلك الدول سفراءها من الدوحة

الأسبوع الماضي لرفض قطر الالتزام باتفاق على عدم التدخل في الشئون الداخلية للدول المجاورة.
ولفتت الصحيفة إلى أن هذه لم تكن المرة الأولى، وربما ليست الأخيرة، التي تتنازع فيها قطر مع دول الخليج الأخرى، فلمدة سنوات عديدة، كانت قناة الجزيرة القطرية علة وسبباً في إزعاج الحكومات العربية لأنها تمنح لمعارضيهم المنصة المتلفزة للحديث بحرية.
ومضت الصحيقة تقول: الشكوك المتبادلة تشوب دائما العلاقات بين الدوحة والرياض. حتى عند تعاون القطريين والسعوديين سويا، كما هو الحال في سوريا بدعمهم للمتمردين،
فإنهما يتنافسان أيضا، ويحاول كل منهما تقويض الآخر.
وتابعت الصحيفة قائلة: بالنظر إلى الاضطرابات السياسية وجنون العظمة الخليجي الذي نراه الآن سواء فيما يخص الإسلاميين، وإيران، أو التزام الولايات المتحدة بأمن الشرق الأوسط، فإن السعوديين على وجه الخصوص لهم نظرة ووجهة محددة ومصرون عليها، حيث أنهم يرغبون في تماشي السياسة القطرية مع سياستهم، وهو الموقف الذي يبدو سيئا لدولة مستقلة، حتى لو كانت مثيرة للجدل، فالسياسة الخارجية لقطر أمر أساسي لطموحاتها العالمية.
ونقلت الصحيفة عن "ديفيد روبرتس"، محاضر في كلية كينجز في لندن، قوله: سحب السفراء ليست هي المشكلة بالنسبة لدولة قطر، فتميم يحتاج إلى العمل خارجا ويبدو أن هذه هي رسالته، ويبقي السؤال هل هذه الرسالة مجرد وقاحة أم جزء من التصعيد الذي من المحتمل أن يصبح مشكلة كبيرة؟".