جارديان:أمريكا تتغاضى عن انتهاكات السعودية

صحف أجنبية

الأحد, 29 ديسمبر 2013 17:46
جارديان:أمريكا تتغاضى عن انتهاكات السعودية
كتبت-أماني زهران:

تحت عنوان "لماذا لم يعاتب الغرب السعودية لاضطهادها نشطاء الديمقراطية؟؟"، انتقدت صحيفة (جارديان) البريطانية تستر وتغاضي الغرب وخاصة أمريكا على الانتهاكات والاضطهادات التي تمارسها المملكة العربية السعودية ضد النشطاء السياسيين والمناديين بالديمقراطية.

وقالت الصحيفة إنه على الرغم من إنشغال إدارة الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" بقضايا المنطقة وتسليط أعلام بلاده الضوء على أي ممارسات أو انتهاكات في دول المنطقة مثل الصفقة النووية

الإيرانية، والحرب الدموية المستمرة في سوريا، والصراع المتصاعد في مصر، إلا أنها تغاضت عن الانتهاكات والاضطهاد الذي تمارسه السعودية ضد المطالبين بالديمقراطية.
وسلطت الصحيفة الضوء على الحكم الذي صدر مؤخرا على الناشط الديمقراطي السعودي "عمر السعيد" بالسجن 4 سنوات و300 جلدة بتهمة "الدعوة إلى الملكية الدستورية"، ويعد "سعيد" العضو الرابع
الذي يصدر حكم بالسجن ضده هذا العام من الجمعية السعودية للحقوق المدنية والسياسية، وهي منظمة توثق انتهاكات حقوق الإنسان والدعوة للإصلاح الديمقراطي.
وختمت الصحيفة قائلة: "من الواضح أن الإدانات الفاترة لم يكن لها تأثير يذكر على انتهاكات حقوق الإنسان. ومن الواضح أن حكومات دول مثل السعودية والإمارات العربية المتحدة ومصر لا تستطيع التخلى عن دعم الولايات المتحدة، ولذلك يجب على الولايات المتحدة وحلفاء آخرين وضع حد لقمع النشاط الديمقراطي والمجتمع المدني، وإعلان تهديدات حقيقية بسحب الدعم من تلك الدول.