رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد خروج الآلاف من الإسلاميين.

يو.توداي: مصر على أبواب بحر من الدماء

صحف أجنبية

الجمعة, 05 يوليو 2013 12:14
يو.توداي: مصر على أبواب بحر من الدماءمؤيدي مرسي
كتب-عمرو أبو الخير:

قالت صحيفة "يو إس أيه توداي" الأمريكية:" إن المزيد من العنف في انتظار مصر بعد أن خرج الآلاف من مؤيدي الرئيس المعزول "محمد مرسي"  وأنصاره من الإسلاميين إلى الشوارع؛ احتجاجًا على ما أسموه بأنه "انقلاب عسكري" على الشرعية".

وأوضحت الصحيفة أن المخاوف تتفاقم من تحول المظاهرات السلمية التي انطلق اليوم تحت عنوان "جمعة الرفض" التي دعت إليها الجهات المؤيدة

للرئيس المعزول "مرسي" إلى أعمال عنف، خاصة وأن البوادر لا تبشر بالخير بعد مقتل عدد من المتظاهرين خلال اليومين الماضيين جراء الاشتباكات التي وقعت بين المؤيدين والمعارضين وبعض رجال الشرطة.
وذكرت الصحيفة أن التحالف الوطني لدعم الشرعية الانتخابية أعرب عن شعوره بارتفاع الغضب الشعبي، والخطر الداهم الذي يهدد
الأمة؛ نتيجة للانقلاب العسكري غير المبرر على الشرعية المستمدة من إرادة الشعب وثورة 25 يناير 2011.
ولفتت الصحيفة إلى أن الإسلاميين غاضبون بسبب ما يرونه محاولات مكشوفة لإفشال الديمقراطية؛ وهو الـمر الذي يثير المخاوف في الأيام المقبل من تهديدات بالانتقام، ولكن مظاهرات اليوم خرجت تحت نطاق سلمي.
وانتهت الصحيفة قائلة:" إن الأمور تزداد سوءًا مع قيام الجيش بإلقاء القبض على عدد من قادة التيار الإسلام السياسي من ضمنهم قيادات جماعة الإخوان المسلمين في انتهاك واضح لحقوق الإنسان والحريات."