رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد فضيحة "بترايوس" الجنسية..

يو.توداى تتوقع "موريل" خلفًا لرئيس مخابرات أمريكا

صحف أجنبية

الثلاثاء, 13 نوفمبر 2012 10:19
يو.توداى تتوقع موريل خلفًا لرئيس مخابرات أمريكامايكل موريل
كتب - عمرو أبوالخير:

توقعت صحيفة "يو.إس.إيه.توداي" الأمريكية أن يأتي نائب رئيس وكالة المخابرات المركزية "مايكل موريل" خلفًا لـ "ديفيد بترايوس" الذي استقال الأسبوع الماضي بعد اعترافه بممارسة علاقة غير شرعية خارج نطاق الزواج.

ونقلت الصحيفة عن خبراء أمنيين قولهم اليوم الاثنين أن الرئيس الأمريكي "باراك أوباما" الذي فاز بفترة رئاسية ثانية يسعى بشكل كبير إلى تجنب الأسماء البارزة واللامعة وينشد وجود المهنية كسمة أساسية في الشخصية التي ستحل محل "بترايوس" في الفترة المقبلة.
وكشفت الصحيفة النقاب عن اسم "موريل" بأنه أحد الأسماء المرشحة بقوة لقيادة "سي آي إيه" باعتبارها إحدى المؤسسات الرفيعة والغاية في الأهمية داخل الولايات المتحدة الأمريكية، حيث تم تعيين "مويل" القائم بأعمال رئيس الوكالة فور استقالة "بترايوس" من منصبه.
ومن جانبه، قال "تومي فيتور" المتحدث باسم مجلس الأمن القومي "إن اسم "موريل" الذي عمل كإحدى الشخصيات التي شاركت في التخطيط للعملية التي أدت

إلى مقتل "أسامة بن لادن" ارتبط بقوة بذهن الرئيس الأمريكي وحظى بثقته بشكل كبير مما يجعل له النصيب الأكبر في منصب رئيس المخابرات المركزية الأمريكية."
وأضافت الصحيفة أن "جون بريان" مستشار البيت الأبيض لمكافحة الإرهاب يُذكر كمقترح ثاني على قائمة المرشحين لمنصب رئيس وكالة المخابرات المركزية الأمريكية، حيث أشرف "بريان" على عملية التوسع في استخدام الطائرات بدون طيار وتوسيع نطاق عمل القوات الخاصة ضد الإرهابيين الإسلاميين.
وذكرت الصحيفة أن القائمة تشمل أيضًا كلا من "مايكل فيكرز" مسئول رفيع المستوى في وزارة الدفاع و"جين هارمان" أحد أعضاء الكونجرس السابقين.