رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تايم:العسكرى الفائز فى انتخابات الرئاسة

صحف أجنبية

الثلاثاء, 19 يونيو 2012 07:15
تايم:العسكرى الفائز فى انتخابات الرئاسةأنصار مرسي في ميدان التحرير
كتب - عبدالله محمد

تحت عنوان "كيف فاز العسكر في انتخابات الرئاسة المصرية" سعت مجلة "التايم" الأمريكية لرصد التحركات التي قام بها المجلس الأعلى للقوات المسلحة للحد من صلاحيات الرئيس الجديد الذي أظهرت المؤشرات الأولية أنه لن يكون على هوى العسكري، وهو ما قد يساهم في تغيير قواعد اللعبة بمصر ليصبح محمد مرسي أول رئيس مدني بعد عقود من الحكم الاستبدادي في ظل الأنظمة العسكرية.

وقالت المجلة إن مصر اختارت أول رؤسائها المدنيين في انتخابات رئاسية هي الأولى منذ ثورة يناير 2011، حيث جلبت رئيسا مدنيا للدولة يأخذ زمام الأمور من جنرالات الجيش الذين يديرون البلاد منذ أكثر من عام، واستنادا إلى النتائج الأولية فأن الرجل الذي يبدو مستعدا ليصبح زعيم مصر الجديد هو محمد مرسي وهو مهندس تلقى تعليمه بالولايات المتحدة، وخيار محتمل لتغيير اللعبة، وذلك

لأن مرسي إسلامي من جماعة الإخوان المحظورة سابقا، موضحة انه بعد عقود من الحكم الاستبدادي في ظل الأنظمة العسكرية الثلاث على التوالي، قد تصبح مصر قصة نجاح حقيقية لعملية التحول الديمقراطي في أعقاب الربيع العربي.
وأضافت إن المجلس العسكري الحاكم أصدر بعد دقائق من إغلاق مراكز الاقتراع مساء الأحد إعلانا دستوريا يضع قيودا شديدة على صلاحيات الرئيس الجديد، وكان الجيش قد وعد سابقا بنقل كامل للسلطة إلى الحكم المدني بعد أكثر من عام من الاضطراب السياسي.
وتابعت ففي الأسبوع الماضي، قضت المحكمة الدستورية العليا بحل أول برلمان منتخب ديمقراطيا في البلاد والذي هيمن عليها الإسلاميين، وأعلن الجيش مساء الأحد الماضي أنه سيتولى السيطرة على جميع
التشريعية، فضلا عن الحق في تعيين لجنة لصياغة البرلمان الدستور الجديد للبلاد، وأيضا سيحتفظون بالسيطرة الكاملة على القوات المسلحة، بما في ذلك ميزانيتها، ذلك الإعلان جلب تعليقات ساخرة على الانترنت الليبراليين الذين شبهت سلطات رئاسة الجمهورية في مصر الجديدة بالملكة في بريطانيا، وقال ناثان براون، أستاذ العلوم السياسية في جامعة جورج واشنطن والخبير في السياسة العربية:" لقد وصف هذا بانقلاب.. الجيش يضع نفسه في موقع الرقابة في المدى القصير على النظام السياسي ككل، ومن ثم على المدى الطويل من خلال كتابة الدستور".
وتابع :" في الواقع، قد يكون هذا واحدا من أسلس الانقلابات في التاريخ،و أعربت جماعة الإخوان بالفعل عن سخطها لحل المحكمة للبرلمان، معلنه عدم مشروعية حل البرلمان، وقالت "عائشة حداد" العضو في لجنة المجموعة العلاقات الخارجية:" سيكون هناك مسيرة مليونية بالتحرير.. وجميع الجبهات السياسية والثورية ستكون هناك.. سوف يتركز ضغط الرأي العام.. إن العسكري ليس لديه الحق في حل البرلمان"، وقال "محمد سودان" مسؤول الحزب بمدينة الإسكندرية، أنه سيكون هناك معركة كبيرة جدا اليوم الثلاثاء.