نيويورك تايمز:

خطة إنقاذ إسبانيا تكلفة باهظة على الاتحاد الأوروبى

صحف أجنبية

الخميس, 31 مايو 2012 16:36
 خطة إنقاذ إسبانيا تكلفة باهظة على الاتحاد الأوروبى
كتبت - أماني زهران:

مع تغلغل المشاكل المالية في إسبانيا وإمكانية تقديم خطة إنقاذ أوروبية لتدعيم اقتصادها، رأت صحيفة (نيويورك تايمز) أن تنفيذ خطة إنقاذ إسبانيا والتي من المتوقع لها أن تصل إلى 700 مليار يورو، يحمل الاتحاد المالي الأوروبي تكلفة باهظة، ويضعف فرص إنقاذ أي دولة أوروبية أخرى تقع في مشكلة مالية.

ويأمل المسئولون الإسبان والأوروبيون ألا

تكون هناك حاجة إلى خطة إنقاذ، إلا أن الوضع يزداد سوءًا في كل يوم، ويتصاعد الاضطراب المالي، نتيجة هروب وخروج الأموال إلى مناطق أكثر أمنا وتفاقم حالة الركود.
وفي سوق السندات، فإن تكاليف الاقتراض "الفوائد" للحكومة الإسبانية اقتربت إلى مستوى خطير بتسجيلها نسبة 7% في
10 سنوات بالنسبة للسندات.
وأثار التدهور المالي الأوروبي تصاعد المخاوف من أن إسبانيا قد تحتاج إلى عمليات إنقاذ مماثلة للتي تحصل عليها اليونان والبرتغال وايرلندا.
وقال "سانتياجو فالفيردي"، أستاذ الاقتصاد في جامعة غرناطة، ومستشار البحوث لبنك الاحتياط الفدرالي في شيكاغو: إن وصول تكاليف الاقتراض إلى 7%، سيجعل من الصعب بالنسبة لإسبانيا الحصول على تمويل، حيث إن المشكلة لن تقتصر فقط على الحكومة لكن أيضا على البنوك الكبرى والشركات بما يغلق أسواقا كاملة.