رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسئول إسرائيلى:لا مكان للضعفاء بالشرق الأوسط

صحف أجنبية

الاثنين, 14 مايو 2012 21:25
مسئول إسرائيلى:لا مكان للضعفاء بالشرق الأوسط
القدس ـ شينخوا:

ذكر قائد القوات الجوية الإسرائيلية الجديد اليوم الإثنين إنه "لا مكان فى الشرق الأوسط للضعفاء"، وأكد على استعداد القوات "لمواجهة أى سيناريو فى حالة إجبار إسرائيل على إشهار سيفها"، مما يزيد من التكهنات بالتحضير لضربة عسكرية محتملة ضد المنشآت النووية الإيرانية.

    وقال الميجور جنرال أمير أشيل  فى مراسم تنصيبه الرسمية التى أقيمت فى قاعدة هازور الجوية فى جنوب إسرائيل "لا يمكن أن يتوقع أحد نهاية العاصفة التى تجتاح المنطقة. إن إسرائيل فى وسط ضباب من الشك.. وإن وجود جيش قوي هو وثيقة التأمين لدولة يهودية وديمقراطية"، مضيفا أن القوات الجوية "قوية ومستعدة لأية مهمة تكلف بها."
    تولى أشيل، 53 عاما، القيادة بعد الميجور جنرال أيدو نهوشتان، الذى تقاعد بعد 37 عاما فى الخدمة.
    تأتي التصريحات على خلفية نزاع حاد بين زعماء الدولة بشأن توجيه ضربة جوية ضد البنية التحتية النووية الإيرانية وموعد ذلك وكيفية تنفيذه.
    تؤمن اسرائيل وقادة الغرب والوكالة الدولية للطاقة الذرية بأن طهران، التى هددت مرارا بتدمير الدولة اليهودية، تحاول فى الخفاء بناء سلاح نووى.
    وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نيتانياهو ووزير الدفاع ايهود باراك قد اشارا مؤخرا إلى أن إسرائيل مستعدة لتوجيه ضربة عسكرية اذا فشلت محادثات مجموعة 5+1

فى اقناع طهران بوقف تخصيب الوقود النووي.
    وخلال عملية اختيار القائد الجديد، حرص نيتانياهو وباراك على تقييم آراء المرشحين فيما يتعلق بمدى صلاحية مثل هذا الهجوم الجوي وفرص نجاحه.
    ورفض أشيل حتى الآن التعليق علنا على أى هجوم محتمل ضد ايران.
    وقال لمراسلين ودبلوماسيين أجانب فى القدس العام الماضي "إن قرار توجيه ضربة جوية متروك للحكومة وإن الجيش سيدعمها "بمجموعة" من الخيارات... لدينا قدرة ضرب أى عدو بقوة شديدة."
    تطوع أشيل للتدريب الجوي فى 1977، وبعد 5 سنوات عمل فى مهام قتالية فى طائرات سكاى هوك المقاتلة من طراز إيه-4 خلال حرب لبنان الأولى.
وتدرج بشكل سريع فى السلم الوظيفي وشغل مجموعة من المناصب الرفيعة من بينها قائد أسراب الطائرات المقاتلة وقاعدتين جويتين رئيسيتين، ورئيس فرقة العمليات بقوات الدفاع الجوي ونائب قائدها.