ن.تايمز: ظلال قاتمة على انتخابات الرئاسة بعد أحداث العباسية

صحف أجنبية

الأربعاء, 02 مايو 2012 15:56
ن.تايمز: ظلال قاتمة على انتخابات الرئاسة بعد أحداث العباسية
كتب-حمدى مبارز:

قالت صحيفة  "نيويورك تايمز" الامريكية إن احداث العباسية التى وقعت اليوم فى مصر، تلقى بظلال قاتمة على انتخابات الرئاسة المقررة بعد ثلاثة اسابيع .

واكدت الصحيفة ان هذه الاحداث من شأنها اثارة الشكوك والمخاوف حول امكانية اتمام المرحلة الانتقالية نحو الديمقراطية بنجاح .
ووصفت الصحيفة الاحداث التى راح ضحيتها اكثر من 10 قتلى واصابة المئات، بأنها الأسوأ من نوعها منذ احداث وزارة الداخلية الاخيرة، وربما تكون الاخطر كونها تأتى قبل ايام قليلة من اجراء الانتخابات الرئاسية المقررة فى 23 مايو الجارى .
واشارت الصحيفة الى ان بشاعة الاحداث وطريقة القتل للمعتصمين، جعلت العديد من المرشحين للرئاسة يعلقون حملاتهم الانتخابية. واضافت ان الامن لم يتدخل فى الاشتباكات التى تمت بين المعتصمين امام وزارة الدفاع، ومجموعات وصفها المعتصمون بأنها موالية للمجلس العسكرى .
وقالت إن المواجهات شهدت تراشقا بالحجارة والطوب وقنابل المولوتوف والخرطوش، وتم حرق محطات البنزين والاتوبيس المجاورة لموقع المواجهات. واشارت الى ان معظم المرشحين لانتخابات الرئاسة القوا باللوم على المجلس العسكرى فى الاحداث الاخيرة .
واضافت ان المرشح الاخوانى "محمد مرسى" اوقف حملته لمدة يومين تضامنا مع المتظاهرين واعتراضا على القتل والدماء . كما حذر "مرسى" من ان يتخذ المجلس العسكرى هذه الاحداث ذريعة لتأجيل الانتخابات، وطالب "مرسى" باجراء الانتخابات فى موعدها .
ونقلت الصحيفة عن متحدثة باسم "عبد المنعم ابو الفتوح" المرشح للرئاسة قولها:  "إنه تم ايقاف الحملة الانتخابية لاجل غير مسمى، كما توجه اعضاء الحملة الى المستشفى الميدانى بالعباسية حيث يعالج المصابون، وربما يتوجه ابو الفتوح بنفسه الى الموقع للاطمئنان على المصابين" .
واشارت الصحيفة الى ان احداث العباسية اجلت مناظرة تليفزيونية بين عدد من مرشحى الرئاسة، كان مقررا اجراؤها غدا الخميس بمعرفة الاعلامى "يسرى فودة" فى احدى القنوات التليفزيونية.