رغم كونها "غير واقعية"..

ك.مونيتور: الغرب يؤيد خطة السلام الأممية بسوريا

صحف أجنبية

الثلاثاء, 01 مايو 2012 19:12
ك.مونيتور: الغرب يؤيد خطة السلام الأممية بسوريا
واشنطن - أ ش أ:

سلطت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" الامريكية الضوء اليوم الثلاثاء على استمرار انتهاك طرفى النزاع فى سوريا - الحكومة والمعارضة - لوقف إطلاق النار بموجب خطة السلام التى دعا اليها مبعوث الامم المتحدة وجامعة الدول العربية كوفى أنان .

واعتبرت الصحيفة الأمريكية - فى سياق تقرير أوردته على موقعها الالكترونى- ان هناك حالة جمود من قبل القوى الدولية والدول العربية فى المنطقة التى أيدت خطة السلام ذات الست نقاط التى اقترحها كوفى أنان، حيث تم نشر 30 مراقبا فقط حتى الآن

من إجمالى 300 مراقب من المقرر ان يتم نشرهم فى سوريا لمراقبة عملية وقف اطلاق النار التى بدأت منذ ثلاثة أسابيع.
ولفتت الصحيفة إلى قيام الامين العام للامم المتحدة بان كي مون بتجديد مطالبته لجميع الاطراف فى سوريا لاحترام هدنة وقف اطلاق النار، كما دعا إلى الوقف الفوري للعنف المسلح بجميع أشكاله من قبل كافة الأطراف، والتعاون الكامل من الجميع مع عمل بعثة الأمم المتحدة للاشراف في سوريا
في الوقت الذي تقوم فيه بتوسيع وجودها على أراضي البلاد.
واشارت إلى انه على الرغم من العقوبات الغربية والعربية التي استنزفت الاقتصاد السورى فضلا عن الانشقاقات الداخلية فى الجيش النظامى والتي أدت إلى تآكل وحدات من الجيش، فإن الحكومة السورية ليست على وشك السقوط ولا التخلي عن استخدام القوة المفرطة فى تعاملها مع المعارضين لها والمطالبين بمزيد من الديمقراطية .
وتابعت الصحيفة قائلة: "إن الغرب لا يزال يؤيد خطة السلام الأممية وذلك على الرغم من وصفه لها بأنها "غير واقعية" ولم يتم تنفيذها بعد على أرض الواقع، ويأتى ذلك وسط تزايد ثقة الحكومة السورية من انه بإمكانها الصمود في وجه الضغوط الدولية المنقسمة حولها".