رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جارديان: سباق الرئاسة عاد إلى المعتدلين

صحف أجنبية

الاثنين, 16 أبريل 2012 12:41
جارديان: سباق الرئاسة عاد إلى المعتدلين
كتب ـ عمرو أبو الخير:

ذكرت صحيفة "جارديان" البريطانية أن انتخابات رئاسة الجمهورية في مصر تحولت بشكل غير متوقع إلى سباق حاد بين "المعتدلين" على حد وصف الصحيفة، خروجا من دائرتي الإسلاميين والبقايا النظام القديم خاصة بعد قرار اللجنة العليا للانتخابات باستبعاد أقوى عشرة مرشحين من السباق ينتمون لمدارس غير معتدلة، وفقا للصحيفة.

وأشارت "جارديان" إلى استبعاد كل من رئيس جهاز المخابرات السابق عمر سليمان والمرشح السلفي حازم صلاح أبو إسماعيل ومرشح جماعة الإخوان المسلمين خيرت الشاطر.
وأضافت الصحيفة أن قرار الاستبعاد

يزيد من فرص كل من عبدالمنعم أبو الفتوح، القيادي السابق في جماعة الإخوان المسلمين والذي كون علاقات جيدة مع بعض الليبراليين بسبب موقفه الديني المعتدل، وعمرو موسى، وزير الخارجية الأسبق، وأحمد شفيق، رئيس الوزراء السابق في حسم معركة الانتخابات الرئاسية واعتلاء أي منهم كرسي الرئاسة، وهو الأمر الذي من الممكن ألا يقبله الشارع المصري بمختلف طوائفه.
وأضافت الصحيفة أنه في حال عدم قبول الطعون المقدمة من قبل
المرشحين المستبعدين، فإن الإحتجاجات والإضطرابات في الشارع المصري ستكون عارمة، متوقعة ألا تصبح الأوضاع هادئة في الأيام المقبلة.
ومن جانبه، قال محمد ناصر، أحد أعضاء حملة المرشح المستبعد أبو إسماعيل "إذا كانت الحكومة تعمل على استبعاد المرشح الإسلامي باستخدام وثائق مزورة فإن مؤيدي أبو إسماعيل سيقومون باعتصامات سلمية في جميع أنحاء الجمهورية".
ومن ناحية أخرى ترى الصحيفة أن قرار الاستبعاد
يعني أن الثورة لم تحقق أهدافها.
وقالت الصحيفة إن جماعة الإخوان في مأمن لأن لديهم محمد مرسي، رئيس حزب الحرية والعدالة، المرشح الثاني التي دفعت به الجماعة كإجراء احتياطي في حال استبعاد المهندس خيرت الشاطر.