التطعيم المبكر يقى الأطفال من فيروس "A"

صحة الأسرة

الاثنين, 11 أبريل 2011 18:55
كتبت- إيمان أمين:



تتساءل الكثير من الأمهات عن أهمية التطعيم ضد فيروس الكبد الوبائى ( A ) وعن العمرالمناسب للتطعيم وهل الطفل الذى تجاوز عمره خمس سنوات هل تجاوز العمر المناسب للتطعيم ؟

يجيب الدكتور على يوسف استاذ الباطنة قائلا: التهاب الكبد الوبائى ( أ ) هو التهاب فى أنسجة الكبد يسببه الإصابة بفيروس الالتهاب الكبدى ( أ ) هذا الالتهاب يعوق الكبد عن التخلص من المواد الضارة أو الزائدة بصورة سليمة .

وأضاف أن أحد هذه الموارد تسمى العصارة الصفراوية "البيليروبين " والتى

تبدأ فى ارتفاع مستواها فى الدم وتؤدى زيادة البيليروبين إلى تحول لون الجلد وبياض العين إلى اللون الأصفر، وهو ما يطلق عليه الصفراء ويصاحبها ارتفاع فى درجة الحرارة وشعور بالإجهاد الشديد والآم فى البطن، كما يتحول البول إلى اللون الداكن علما بأنه كـــــلما ارتفع سن الطفل ازدادت شدة الأعراض، وحينئذ يحتاج الطفل المصاب بالالتهاب (أ) إلى الراحة التامة وملازمة الفراش لمدة ثلاثة إلى أربعة أسابيع.

وتؤكد الإحصائيات أن حوالى 20% من المصابين يحتاجون إلى الرعاية الطبية بالمستشفيات، بينما يمكن أن تصاب نسبة قليلة من الأطفال وهي 2-10% بتليف فى الكبد.

وأشار يوسف إلي أن عدد الأطفال المصابين بفيروس( A ) فى تزايد مستمر خاصة فى ظل انتشار الوجبات السريعة التى أصبحت جزءاً من حياة الأسرة المصرية.

ولأن الوقاية خير من العلاج ، فإن التطعيم هو الوسيـلة المثلى للوقاية ضد الالتهاب ويعطى مرة واحدة طول العمر فى أى مرحلة سنيـة بداية من سن سنة وشهر، وهو يمنح الطفل مناعة 100% طول العمر ضد هذا المرض من خلال جرعتــين حقن فى العضل بينهم مرة ستة أشهر، وهذا التطعيم آمن وفعال ومتداول منذ عشرات السنين .