رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رسالة إلي محافظ الأقصر

شعبان هريدي

الجمعة, 17 يونيو 2011 09:29
بقلم- شعبان هريدي

إن ثورة 25 يناير قد أنهت في حياتنا مرحلة خطيرة وما يتطلب هو إعادة تقييم لكل شيء في حياتنا اليومية.. فمن هذا المنطلق أوجه رسالتي للسيد المحافظ اللواء خالد فودة محافظ الأقصر وهي:

أولاً: يا سيادة المحافظ قد مر علي تعيينك أكثر من شهرين وكنا ننتظر ونتوقع زيارتك لكل قري الأقصر لتتعرف علي المشاكل بنفسك التي خلفها النظام السابق، من هذه المشاكل:

أ - هل يصح أن تكون الوحدات المحلية لكل قرية خالية علي عروشها من الموظفين وأن رئيس كل قرية كل همه وشغله الشاغل هو الطريق السريع ونظافة الشارع السياحي.

ب - هل يصح أن تكون شوارع القري وكأنك في عصر ما قبل الجاهلية وأن الأسفلت في بعض القري البسيطة لوجود فاعلية أحد أعضاء مجلس الشعب أو نفوذ بعض المجالس المحلية.

جـ - هل يصح أن يكون

كل رؤساء المدن والمراكز عمداء وعقداء فماذا يعني ذلك؟.. وكأنه لا توجد إدارة محلية أو قياداتها أو جهاز تنظيم وإدارة؟.. لماذا كل هذه التكاليف الباهظة من مرتبات وصناديق إلي آخره؟

ثانياً: يا سيادة المحافظ قد يتردد في الأوساط السياسية أن حضراتكم في تجاهل تام للتيارات السياسية والحزبية وأن نفس الأضرار التي أحاطت حول السابق هي نفس الأفراد التي ترغب في التسلق علي حساب الآخرين.

ثالثاً: يا سيادة المحافظ هل تعلم سيادتك شيئاً عن القرار السابق رقم 2038 لسنة 2010 والمكون به لجنة لاستلام مساحة 1 فدان و15 قيراطاً بمعرفة الإصلاح الزراعي ثم تقوم اللجنة باستلام مساحة 2 فدان و7 قراريط و23 سهماً وتقوم بطرد المواطنين وقطع التيار دون

تعويض، هل راجعت حضرتك هذا الملف المملوء بالأشواك، انظر إليه وانظر إلي مساحة أولاد إندراوس وافتح هذا الملف لتشم رائحته وتتعرف علي مخللاته بالداخل ولتعرف سيادتكم طريقة الاستيلاء علي هذه الأراضي، ثم تقوم المحافظة بعمل مزاد للإيجار بمعرفتها عن طريق مزاد.. ماذا نفهم من ذلك؟.. فعلاً صحيح قرارات محافظة للحفاظ علي حقوق الآخرين.

رابعاً: هل لفت نظر سيادتكم برحلة نيلية عند فندق سونستا وشاهدت مآخذ المياه للمحطة ورأيت العوامة بجانب هذا المأخذ الذي يلوث الماء الذي تشرب منه المحافظة.

وأخيراً علي كل حال نحن نلتمس لكم العذر لكن الأمر في حال تحول ونحن ننتظر جرأتكم في القرارات وسرعة العلاج وهي أهم أهداف ثورة 25 يناير، حتي نشعر بالحال الأفضل والأمثل والتغيير.

لكننا في انتظار تحرك معاليكم في هذه القضايا الشائكة وآخر دعوانا لكم أن يوفقكم في حفظ الحقوق وخدمة الوطن والمواطنين والحد من العمداء والعقداء ولك الحق في أنك جئت وجدتهم في الموقع لكن علي سيادتكم التغيير وإنهاء العقود لهم وفتح باب الترشيح أمام أصحاب الحق في الدرجات الوظيفية.

والله الموفق

*عضو الهيئة العليا