"الاعتراف" ..كتاب يدين أمريكا العنصرية

رحيق الكتب

الثلاثاء, 24 مايو 2011 07:15
باريس -أ ش أ:

أوباما

"الاعتراف" هو عنوان كتاب جديد للمؤلف الامريكى جون جريسهام يدين العنصرية وعقوبة الاعدام فى أمريكا.

وفى كتابه يدين الكاتب أمريكا لكونها لم تتخلص بعد من العنصرية، معربا عن رفضه لعقوبة الاعدام، وذلك من خلال بطل روايته الذى قام بارتكاب جريمة قتل، ادين فيها شخص أخر غيره وحينئذ قرر القاتل الحقيقى الاعتراف بجريمته لاحد رجال الدين .

 

ويكشف الكاتب النقاب عن عالم السجون وأسراره الخفية، وساعده على ذلك اشتغاله بالمحاماة فى مطلع شبابه

حيث كان يتحدث إلى السجناء ويطلع على أمورهم، خاصة وأنه قد عاهد نفسه على الدفاع عن المهمشين فى المجتمع الامريكى و هم غالبا من السود و الفقراء.

ويزخر الكتاب بالاحداث الشيقة والمثيرة التى تصطحب القارىء داخل امريكا وتكشف له خبايا المجتمع وما ينطوى عليه من تركيبات معقدة، يشوبها الانقسام من الداخل.

وفى حديث له لمجلة "بارى ماتش" بمناسبة طرح كتابه فى

المكتبات الفرنسية قريبا ، يقول "جريسهام" إن جزءا كبيرا من الشعب الامريكى، لا يزال مؤيدا لعقوبة الاعدام ولكن هذا العدد يتضاءل منذ سنوات بسبب صدور الكثير من الاحكام الخاطئة.

وعن أسباب تأكيده على عنصرية امريكا ، أشار إلى أن العبودية لا تزال تمثل وصمة عار فى جبين الشعب الامريكى، معربا عن قناعته الراسخة بأن جميع الامريكيين عنصريون وأن الافكار تتبدل فقط وفقا للون البشرة.

والكاتب جون جريسهام صدرت له العديد من الروايات التى حققت أفضل المبيعات وتحولت الى أعمال سينمائية أولها "الشركة" عام 1993 بطولة توم كروز وأخرها "عيد الميلاد المجنون"، عام 2004

 

 

 

أهم الاخبار