رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

علي جمعة: ديمومة الذكر ترقق القلب

دنيا ودين

الجمعة, 25 سبتمبر 2020 18:34
علي جمعة: ديمومة الذكر ترقق القلبالدكتور علي جمعة - عضو هيئة كبار العلماء
محمد عيسى

 قال الدكتور علي جمعة، عضو هيئة كبار العلماء، إن عندما يجد المسلم قلبه قد قسى فعليه بديمومة الذكر، يقول ربنا سبحانه وتعالى: {وَلِلَّهِ الأَسْمَاءُ الحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا}، وقال: {فَاذْكُرُونِى أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِى وَلاَ تَكْفُرُونِ}, {أَلاَ بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ القُلُوبُ}، وقال: {وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ}.

 

وأضاف "جمعة"، عبر موقعه الرسمي، أن الله تعالى مدح

الذكر وجعله حتى أكبر من الصلاة {إِنَّ الصَّلاةَ تَنْهَى عَنِ الفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ} فذكر الله سبحانه وتعالى خارج الصلاة، والديمومة عليه من العبادات العجيبة الغريبة التي يثاب عليها الإنسان حتى لو حرك لسانه فقط، أما إذا حرك لسانه واستحضر قلبه
فله أجر أضخم بكثير مما لو حرك لسانه فقط.

 

 وتابع: "والسبب في قولنا: إن تحريك اللسان فقط بالذكر- بالرغم من أنه منشغل البال- له أثر، هو الديمومة. فالذكر نفسه يعيد الإنسان مرة ثانية.. يعني: أنا غافل الآن، وأنا أقول: سبحان الله.. سبحان الله.. بلساني، وعقلي منشغل، لكني فجأة أقول: أنا ماذا أقول؟ (سبحان الله)، فأبدأ أتذكر أيضًا، ولذلك قال العلماء: أنا لا أكف، انشغل قلبي أو لم ينشغل".

أهم الاخبار