غزى : سنسلم السلطة للرئيس المنتخب

حوارات

الجمعة, 18 مايو 2012 12:44
غزى : سنسلم السلطة للرئيس المنتخبلواء مدحت غزى
فاطمة الزهراء عزب

فى ظل انهيار المؤسسة الأمنية التى تم إجهادها عن عمد وحالة الارتباك والتوتر والفوضى والهلع والاحتقان التى تسكن الشارع المصرى وإصرار الشعب على سلطة مدنية كان لنا هذا اللقاء مع لواء أركان حرب مدحت رضوان غزى المدعى العام العسكرى الذى وضع لنا النقاط فوق الحروف.

< قلت للرجل: الشعب فى حيرة من أمره ويسأل متى تعود القوات المسلحة إلى ثكناتها؟
- فأجاب.. على الشعب أن يعى تماما أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة عندما تولى السلطة التزم فى أول يوم وفى أول بيان أنه ليس بديلاً عن الشرعية، وأن دوره فى بناء المؤسسات وأعتقد أن دوره قد جاء فى بناء أول مؤسسة تشريعية. وأؤكد أن القوات المسلحة ملتزمة بتقديم رئيس جمهورية منتخب ثم تعود إلى ثكناتها.
< لكن هل تعتقد أن بهذه المسكنات سترد ثقة الشعب ليخطو تلك المرحلة؟
- أعتقد فور انتهاء انتخابات الرئاسة سوف ترد ثقة الشعب، فى ظل مجلس شعب نزيه يعبر عن الشعب وليس فقط مجرد أفراد يعبرون عن رغبات أو طلبات الشعب، وبالتالى لا يتحدث أحد إلا باسم هذا المجلس المنتخب الشرعى. والمجلس أعلن خريطة الطريق.
< هل حقا أحداث ماسبيرو الأخيرة وحرق الكنائس كان

وراءها مؤامرة ومخطط لإشعال الفتنة الطائفية أم أن أمريكا مازالت تحمل حقدا صليبيا وتريد تدمير الإسلام.. فى رأيك من سبب هذا الاحتقان الطائفى..؟
- حقيقة الأمر أن ما يحدث الآن لن نراه على مدى التاريخ نحن نتساءل لماذا يحدث هذا وفى ذلك التوقيت بالذات فهذا لم يسبق حدوثه فى تاريخ المصريين المسيحيين والمسلمين نحن دائما يد واحدة وشركاء فى هذا الأرض، والتحقيقات سوف تكشف إذا كان هناك أياد أجنبية أم حقد ومؤامرة ومخطط نستطيع أن نقول هذا قريبا جدا بعد نتائج التحقيقات.
< لكن ماذا تقول للثوار الذين كانوا الأداة المنفذة لثورة 25 يناير..؟
- الثوار قاموا بشيء عظيم جدا وعليهم الآن أن يلتفتوا إلى البلد لأن مصر الآن فى أشد الحاجة لأكثر مما فعلوه فى 25 يناير وهو إعادة بناء الدولة حتى تتحقق الأهداف والمطالب التى رفعوها.
< وكيف تستعيد الدولة هيبتها فى ظل ما يحدث الآن من انهيار للمؤسسة الأمنية؟؟
- إن شاء الله تستعيد الدولة هيبتها ببناء مؤسساتها والذى يحدث الآن شيء طبيعى فى غياب المؤسسة الأمنية. لنا أن نذكر أن المؤسسة الأمنية فى 25 يناير تختلف عن 28 يناير ومع الوقت تعود المؤسسة الأمنية.


 

أهم الاخبار