الأهالي شكلوا دروعا بشرية لحماية شرطة بدر

حوادث

الأربعاء, 17 أغسطس 2011 12:02
البحيرة | نصر اللقاني :

أنقذ الآلاف من أبناء مركز بدر بالبحيرة مركز شرطة بدر بعد محاولة الاعتداء عليه للثأر من جانب أقارب محمد علاء الدين المقيم بمنطقة البستان و الهارب من سجن وادي النطرون والمحكوم عليه  بالمؤبد  ومحمد حسن 17 سنه قائد السيارة  واللذين لقيا مصرعهما في كمين شرطة.
قام أبناء مركز بدر بتشكيل حواجز بشرية علي الطرق المؤدية إلي مركز الشرطة ومداخل ومخارج المدينة، ومنعوا اقتراب أهالي القتيلين من مركز الشرطة، كما أحاطت قوات الأمن

بمركز الشرطة فور وقوع الحادث.                                       

تلقى اللواء أحمد سالم جاد مدير أمن البحيرة إخطارا بالواقعة، حيث انتقل ومعه القيادات الامنية علي الفور  إلى مركز الشرطة.

تبين للعميد محمد الخليصي مدير إدارة البحث الجنائي والعميد رفعت خضر رئيس المباحث  حدوث مطاردة بين كمين الشرطة الموجود بالقرب من قرية الطيرية وبين سيارة  بها 4 أفراد أطلقوا الاعيرة النارية علي أفراد الكمين الذين

بادلوهم إطلاق النار. أسفرت الواقعة عن مصرع إثنين من المتهمين وهما محمد علاء الدين المقيم بمنطقة البستان والهارب من سجن وادي النطرون في الأحداث الاخيرة ومحمد حسن 17 سنه والذي كان يقود سيارة المتهمين والتي تحمل رقم 7564 تاكس أجرة منوفية .

وتم القبض علي المتهمين الآخرين وهما وليد جلال 24سنه وحازم عبد العزيز 19سنه وبتفتيش سيارة المتهمين عثر علي سلاح آلي وفرد خرطوش روسي وفرد خرطوش محلي الصنع و2 كيلو جرام من البانجو .

 تم إحالة الواقعة إلي النيابة التي تولت التحقيق، وأمرت بالتحفظ علي المضبوطات وحبس المتهمين علي ذمه التحقيق.  

                                                                                                                   

أهم الاخبار