رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اعترافات المتهم بقتل واغتصاب طفلة الشرقية

حوادث

الخميس, 09 مايو 2013 11:31
اعترافات المتهم بقتل واغتصاب طفلة الشرقية
الشرقية – ياسر مطري:

أمرت نيابة قسم ثان الزقازيق برئاسة  محمد عبد الودود مدير النيابة ، بإشراف المستشار أحمد دعبس، المحامى العام الأول لنيابات جنوب الشرقية ، حبس مصطفي درغام- 62 سنة - صاحب محل طعمية أربعة أيام على ذمة التحقيقات ، لاتهامه بخطف وهتك عرض طفلة وقتلها وسرقة قرطها الذهبي.

وكان اللواء محمد كمال جلال، مدير أمن الشرقية ،فد تلقى بلاغاً من مصطفى السيد عبدالعزيز "مبيض محارة " يفيد اختفاء نجلته "بسملة"7 سنوات التلميذة بالصف الثانى بالمرحلة الابتدائية يوم  الاحد ،وعقب تقديم البلاغ عثر الاهالي علي الطفلة المبلغ عن اختفائها  داخل جوال بجوار شريط السكة الحديد بمنطقة كفر عبد العزيز حجازي ،وبها اثار اختناق ونزيف حاد نتيجة تعرضها للاغتصاب .
تم تشكيل فريق بحث ضم العميد احمد نوفل رئيس مباحث المديرية والرائد احمد صالح رئيس مباحث قسم ثان الزقازيق ، بإشراف اللواء رفعت خضر مدير المباحث الجنائية لكشف غموض وملابسات الواقعة.
و بمراقبة مكان الواقعة ، لاحظ النقيب ابراهيم الجهيني معاون مباحث القسم ، قيام احد الاشخاص بالقاء كيس بنفس المنطقة التي عثر فيها علي الطفلة ، وبفتح الكيس عثر علي الملابس الداخلية لطفلة ، وبعرضها علي والدتها تعرفت عليها ، فتم القاء القبض عليه وبتفتيش محله عثر على قرطها الذهبي.
واعترف المتهم في محضر الشرطة ، بانفصاله عن زوجته وانه يعيش بمفرده أعلى سطح مسكنه مع اشقاءه ، وتولدت لديه الرغبة فى اغتصاب الطفلة عندما شاهدها ، حيث  استغل براءتها ومعرفتها به ، وحال مرورها امام محله قام باستدراجها داخل محله، ثم أغلقه وقام بتهديدها  وخلع ملابسها والتعدي عليها جنسيا ، والاستيلاء علي قرطها الذهبي وعقب الانتهاء من  التعدي عليها قام بخنفلها والتخلص من جثتها .
وروت ام الطفلة المقتولة تفاصيل اختفائها ،

فقالت انها  طلبت من ابنتها  بسملة شراء كيس مسحوق غسيل من محل بقالة مجاور لمنزلها ، الا ان غيابها طال ، فقامت الام بالتوجه الي صاحب المحل الذي اكد لها انه اعطها  المسحوق منذ فترة . وتابعت ، ان جميع الجيران بمن فيهم المتهم شاركوا فى البحث عنها ، وانه حاول لابعاد الشكوك عنه ، ابلاغ رجال الشرطة علي احد الجيران بانه لم يسبق له الزواج لالصاق التهمة به .
وقال والد الطفلة ، ان احد الجيران عثر عليها صباح اليوم التالي لاختفائها وانه لم يصدق نفسه ان رجال الشرطة قاموا بالقبض علي الشيخ مصطفي درغام ، خاصة وانه قام بمشاركتهم في رحلة البحث عن ابنته ، وانه معروف بالمواظبة علي الصلاة في المسجد. طالب الاب باعدام المتهم.
وفي نفس السياق ، قام اهالي المنطقة  والطفلة القتيلة بمحاصرة منزل المتهم عدة ساعات والقاء زجاجات المولوتوف على المنزل ، في محاولة لاحراقه والقصاص من اسرة المتهم ، كما تظاهروا امام قسم ثان الزقازيق المحتجز فيه المتهم ، الا ان قوات الامن ، قامت بتفريقهم  واقناع الاهالي بترك القصاص من المتهم لعدالة القانون والقضاء .

 

أهم الاخبار