اكتشاف 6 جثث متعفنة لشهداء يناير بالإسماعيلية

حوادث

الخميس, 10 مايو 2012 19:28
اكتشاف 6 جثث متعفنة لشهداء يناير بالإسماعيلية
الإسماعيلية – نسرين المصرى:

كشف عطل فني بثلاجة حفظ الموتي بمستشفي الإسماعيلية العام عن وجود 4جثث فى حالة تعفن داخل المشرحة من بينها جثتان يعود تاريخ دخولهما المستشفي إلي يوم 28 يناير قبل الماضى.

وليس ذلك فحسب بل تم اكتشاف أن هناك 4 جثث أخرى بجوارها وجميعها يعود تاريخ دخولها إلى نفس التاريخ، ولكن الغريب أن الـ 4 جثث كانت بياناتها كاملة مدونة بأوراق المستشفي بأسماء رباعية وكان من

بينهم جثة شاب إريتري .
وعلى الفور توجه ثوار الاسماعيلية إلى نيابة قسم ثالث، مطالبين بالتحقيق مع إدارة المستشفى وتحديد من المسئول عن عدم قيامهم بإبلاغ النيابة العامة بعد وصولها بـ 15 يوما أسوة بالمستشفيات الأخرى، خاصة وأن أقاويل تتردد بأن هناك أكثر من جثة مجهولة الهوية بعضها تم دفنه بمعرفة أحد أعضاء مجلس
الشعب  خلال الأيام الماضية وبعضها مازال في مشرحة المستشفى .
وكانت المهزلة الكبرى هى عندما تم التصريح بتسليم الجثتين ودفنهما بعد توقيع الكشف الطبى عندما تم تغسيل إحدي الجثتين وتكفينها تمهيدا للدفن، إلا أنه بعد أن وضعت الجثة في سيارة الإسعاف تم منع انتهاء الدفن وذلك لأن تصريح الدفن كان صادرا من نيابة أبو صوير بينما اكدت نيابة قسم ثالث بأن الجثة تابعة لها وبتتبع المشكلة تبين أن نيابة مركز أبو صوير أصدرت  تصريحا بدفن إحدي الجثث القديمة الا انها أعيدت للمشرحة مرة أخري.

أهم الاخبار