رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

استمرار حبس ضابط الشرطة المتهم بقتل طفل

حوادث

الأحد, 01 أبريل 2012 11:48
استمرار حبس ضابط الشرطة المتهم بقتل طفلصورة أرشيفية
كتبت ـ مونيكا عياد :

قرر قاضي المعارضات بمحكمة شمال القاهرة أمس تجديد حبس ضابط شرطة للمرة الثانية 15 يوما بتهمة قتل عمد لطفل اثناء جلوسه علي مقعد خلفي لسيارة تحاول الفرار من احد الاكمنة بمنطقة المظلات .

ورفض اهل المجني عليه  تشريح الجثة مطالبين بأخذ الثأر من المتهم، إلا انهم سلموا امرهم للقضاء مطالبين بإعدام المتهم لقتل نجلهم دون وجه حق.
وقال والد المجني عليه امام النيابة إن ابنه لا يحمل سلاحا كما ادعى الضابط، الذي اتهمه بقتل نجله عمدا مع سبق الإصرار .
كانت النيابة قد وجهت للظابط محمود الجزار

ملازم اول بشرطة الساحل له تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار، بعد أن أكد 3 من زملاء المجني عليه في التحقيقات التي أجراها أحمد رشاد، رئيس النيابة، أن الضابط قام باستيقاف السيارة التي يستقلونها، وأطلق المتهم رصاصتين في الهواء واخري  علي احدي السيارات أصابت المجنى عليه، إبراهيم حسن عبد النبي 15 سنة، أثناء جلوسه في المقعد الخلفي، ولقي مصرعه في الحال.
وأضاف الشهود أنهم استأجروا السيارة التي يستقلونها, وانهم شعروا
بالخوف عندما اقترب منهم احد الضباط  وحاولوا الفرار بالسيارة لعدم وجود رخصة معهم، وأمرت النيابة باستعجال تقرير الطب الشرعي حول جثة المجني عليه.
وقال الضابط المتهم في التحقيقات إنه تلقى بلاغًا يفيد بقيام عدد من الشباب بنقل المواد المخدرة "الحشيش" في سيارة ملاكي، وتوجه إلى المكان وشاهد 4 شباب يستقلون سيارة فحاول إيقافهم ، واضاف انه بمجرد نزول احد الضباط من سيارة الشرطة تعرف عليه احدي راكبي السيارات وطلب من زميله الفرار بالسيارة ، إلا انني وجدث زميلي الضابط يحاول الإمساك بالسيارة التي أسرع قائدها وتعلق بها ولم يتوقف قائدها مما دفعه الي اطلاق اعيره نارية علي عجلة القيادة ،لإيقافها فأصيب المجنى عليه بطلق ناري برأسه ادت إلي وفاته.

 

أهم الاخبار