رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الاسرى الفلسطينيين في المعتقلات

حرية أسرانا فى أعناقنا مثلما هى حرية الوطن

جولة عربية

الثلاثاء, 17 أبريل 2012 13:13
حرية أسرانا فى أعناقنا مثلما هى حرية الوطن
كتب - محمد سالم الأغا:

يتطلع شعبنا الفلسطيني ويأمل من قيادته بأن تفي وتلتزم بوعودها بطرح قضية أسرانا البواسل في السجون الإسرائيلية عندما تتحدث مع الجهات الأممية للضغط علي إسرائيل بأن  تتحترم إنسانية أسرانا في سجونها، ووضع قضيتهم علي جدول البحث الجدي  في أي مفاوضات قادمة ووضع حد لمعاناتهم تمهيداً للإفراج عنهم .

ويأمل شعبنا الفلسطيني في هذا اليوم من كل التنظيمات الفلسطينية بأن تضع خلافاتها الأيديولوجية، وان يهتموا ويتجاوبوا مع آمال وتطلعات شعبنا الفلسطيني في تحقيق المصالحة بين الجميع، وتأسيس علاقة جديدة بينهم

تأخذ مصالح شعبنا وقضيتنا بعين الاعتبار، ليعيدوا معاً حقوقنا التي سلبت، وأرضنا التي أغتصبت، وكرامتنا التي أُنتهكت.

ويأمل شعبنا الفلسطيني من أخوتنا الذين انتفضوا في ربيعنا العربي وكل أهلنا في الوطن العربي الكبير أن يولوا مع حكوماتهم قضايا شعبنا الفلسطيني  بالاهتمام وأن يضعوا مهمة تحرير أسرانا البواسل في السجون الإسرائيلية علي سلم التفاوض مع الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوربية والدول والجمعيات والمؤسسات الأهلية، المحبة للسلام ، وإنهاء

معاناتهم .

اليوم ننحني أمام بطولات أسرانا البواسل ونفخر بفرسان الحرية الذين دفعوا بحريتهم لننعم و لينعم الوطن بحريته، وعلينا  أن لا نكل ولا نتعب من تخفيف معاناتهم وعذاباتهم، ومداواة جروحهم، ولنسرد لأبنائنا حكايات بطولاتهم وملاحم صمودهم  في كل مجالسنا ومنابر قضيتنا .

اليوم نستصرخ  من أصابهم صمم بأن حرية هؤلاء البواسل في أعناقنا جميعاً، مثلما هي حرية الوطن من  محتليه ومغتصبيه، لأن حرية أسرانا البواسل وحرية الوطن وتحريرترابه الطهور واجب وطني وفرض مقدس بصحيح حديث النبي صلي الله عليه وسلم " من جهز غازياً فقد غزا، ومن تكفل بأسير أو معتقل ، فقد فتح له طريقاً للخلاص من أسره" .  

 كاتب وصحفي فلسطيني

[email protected]