فيديو.. وقفة بالمنصورة لإطلاق"معتقل"

ثورة الغضب

الجمعة, 12 أغسطس 2011 13:52
المنصورة- محمدطاهر:

 نظم العشرات من القوى السياسية بالدقهلية والقوى الشعبية والوطنية وائتلاف شباب الثورة ظهر اليوم عقب صلاة الجمعة وقفة احتجاجية بساحة التحرير امام مبنى ديوان محافظة الدقهلية  للمطالبة بالافراج عن محمد عبد الغنى السعيد 18 سنة والذى القى القبض عليه يوم 5 اغسطس الماضى من ميدان التحرير بتهمة اثارة الشغب وتم ايداعه بالسجن الحربى ...
وأكدت عفاف الشرقاوي أنها شاهدت ابنها يرقد في مستشفي  السجن الحربي بعد الاعتداء عليه وحالته الصحية في غاية الخطورة  ...
ردد المتظاهرون شعارات (يالا العار ويالا العار.. المعتقلات بها الثوار)، و(يامشير يامشير أحنا حالفين علي التغيير)، و(محمد مش بلطجي.. ياحاكمنا ياعسكري)،

و(اعتقلونا اعتقلونا.. مش هتشوفوا الخوف في عيونا).
واعلن ائتلاف شباب الثورة بالدقهلية بدء تجميع التوقيعات الايام القليلة الماضية واعداد مذكرة تفصيلية عن محمد عبد الغنى وتقديمها للمجلس العسكرى وعصام شرف رئيس الوزراء للافراج عنه والتحقيق مع المتسببين في قرار التعدي بالضرب المبرح والتعذيب.
ومن المنتظر عرض محمد على النيابة العسكرية بعد غد الاحد تمهيداً لاحالته الى المحكمة العسكرية الامر الذى يهدد مستقبله حيث انه تقدم للالتحاق بكلية حقوق المنصورة ولم يتمكن من استكمال الاجراءات بعد القبض عليه
الجدير بالذكر ان محمد عبدالغنى تم تكريمه فى "ميدان تحرير المنصورة" امام مبنى المحافظة من القوى السياسية والشخصيات العامة على رأسها الدكتور محمد غنيم بعد حصوله على 85% فى الثانوية العامة وقدم اوراقه لكلية الحقوق حيث أكدت والدته أنه برغم هذا المجموع اعلي كلية الحقوق ليكون أحد المدافعين عن حق المواطن البسيط والمضطهدين.
يذكر أن محمد عبدالغني كان أحد ثوار ثورة 25 يناير والذي شارك فيها من البداية مع زملائه بالمنصورة ثم الانتقال لميدان التحرير بالقاهرة وقد تصدرت صوره معظم الجرائد اليومية والأسبوعية ومنها التقاط عدسة الوفد لأحد صوره تصدرت الصفحة الأولي للجريدة وعللت والدة محمد أن هذا ما أعطي مؤشرا لتدبير مخطط لاتهامات كاذبة لابني الذي لم يتقدم حتي الآن بأوراقه للتسجيل في كلية الحقوق بعد نجاحه في الثانوية العامة.

شاهد الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=LMrniA_249k

أهم الاخبار