متظاهرو قنا: إسلامية لا شيعية ولا أمريكية

ثورة الغضب

الجمعة, 29 يوليو 2011 13:13
كتب - أمير الصراف:


خرجت اليوم عقب صلاة الجمعة مظاهرة حاشدة من مساجد مدينة قنا، شارك فيها الآلاف من المنتمين للتيارات الدينية .

ردد المتظاهرون في المنصة التي تم إعدادها بميدان الساعة وسط مدينة قنا وهم يحملون المصاحف هتافات تطالب بالإفراج عن المسجونين السياسيين، وتطهير القضاء والإعلام، وإعادة هيكلة جهاز الشرطة، ومعاملة نجلى الرئيس المخلوع كمتهمين في قضايا فساد . وردد المتظاهرون هتافات " أسلامية .. إسلامية .. لا شيعية ولا أمريكية " و " أنت خايف من الحد ليه ... أنت حرامي ولا إيه " وشنوا هجوما على التيار القومي

العربي وأحد رجال الأعمال .

وحاول صابر حمزة القيادي بالجماعة الإسلامية بقنا ومعه بعض قيادات الإخوان ضبط إيقاع المنصة دون جدوى مرددا " الشعب إيد واحدة " .

وفى سياق متصل ينظم شباب الثورة والقوى الوطنية والأحزاب مظاهرة مماثلة تخرج اليوم من مساجد المدينة عقب صلاة العشاء .

كانت القوى الوطنية بقنا عقدت أمس الخميس، اجتماعا تحضيريا، استعدادا للمشاركة بجمعة " لم الشمل " اليوم، بمشاركة أحزاب الناصري والتجمع والعدل والعدالة

والحرية والوفد والتيارات الدينية وشباب الثورة بقنا .

وتعارضت آراء القوى الوطنية وشباب الثورة مع التيارات الدينية فى موعد خروج المسيرات من مساجد مدينة قنا، حيث أصر ممثلو التيارات الدينية على خروج المظاهرات بعد صلاة الجمعة، فيما أعلن مصطفى الجالس عضو ائتلاف ثورة 25 يناير على خروج المظاهرة بعد صلاة العشاء .

وأوضح مصطفى الجالس انه تم الاتفاق على خروج شباب الائتلاف والقوى الوطنية بعد صلاة العشاء لشدة حرارة الجو ولإيمان الائتلاف أن مظاهرات ميادين محافظات مصر جزء من ميدان التحرير لافتا أن الائتلاف سيرفع شعارات " وقف المحاكمات العسكرية للمدنين وسرعة المحاكمات لرموز النظام البائد وزيادة الأجور وتفعيل قانون الغدر السياسي في إقصاء رموز الحزب الوطني السابق من الحياة السياسية .

 

 

 

 

 

أهم الاخبار