رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

القزاز:مبارك خدم اسرائيل كأفضل صهيونى

ثورة الغضب

السبت, 11 يونيو 2011 13:56
رأفت غانم:


مبارك كان صهيونيا بالعمل وبالتبعية والجنسية والولاء ولم تكن اسرائيل تحلم بأن يقدم لهم صهيوني خدمات جليلة مثل ما قدمها الرئيس المخلوع وانه كان طبقا لتصرفاته عدوا للمصريين وصهيونيا اكثر من الصهاينه انفسهم.. هذا ما أكده الناشط السياسى د. يحيى القزاز استاذ الجيولوجيا بجامعة حلوان وعضو حركتى كفاية و9 مارس فى حواره اليوم بجريدة الدستور.
وأضاف القزاز فى حواره انه يفضل الدولة الحديثة التى قوامها الدين بغير مزايدة والأخلاق بغير تصنع وان الدولة التى ارتضاها المصريون مسيحيين

ومسلمين كانت مدنية ذات مرجعية إسلامية .
واكد القزاز انه لا يوجد فى مصر فتنة طائفية انما هى نظام قبلى جاهل بين شعب مصرى تدين اكثره بالدين الاسلامى وقليل بالدين المسيحى، شأنها شأن القبائل منها قليل العدد ومنها كثير العدد، واذا تعارك شخص من قبيلة مع فرد من اخرى دعا افراد قبيلته واصبحت مشكلة بين قبيلتين، ولكن لا فتنة لسببين ان هناك صلة دم بين
المسلمين والمسيحيين وليس هناك نقاء عرق كما يقولون، والغريب اننا نفاخر بعلاقتنا مع الغرب ونفتعل المشاكل مع شركائنا فى الوطن .
واشار القزاز إلى ان الجماعات الاسلامية والاخوان كانوا متماسكين حينما كان يهددهم عدو واحد، وظهر الاختلاف بينهم عندما زال هذا العدو والآن لابد من عدو اخر يعضد من وحدتهم فكان هو العلمانيين .
وقال ان هناك اشكالية بين من صنعوا الثورة والمؤتمنين عليها ، وبين ثوار قطعوا اواصر الماضى البغيض ولا علاقه لهم به وبين مجلس عسكرى محسوب على النظام المخلوع .
ويقع المجلس ايضا فى مشكلة بين ضغوط خارجية من امريكا واسرائيل وأعوانهم وبين ضغوط داخلية من فلول الحزب الوطنى المنحل.

أهم الاخبار