رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

العيسوي يأمر بالتحقيق في حالة تعذيب

ثورة الغضب

الأربعاء, 01 يونيو 2011 11:00
القاهرة - أ ف ب:


أمر اللواء منصور العيسوى وزير الداخلية بإجراء تحقيق في وفاة رجل أفادت مصادر أنه توفي من جراء تعذيب تعرض له على يد رجال شرطة أثناء استجوابه، بحسب ما قال مصدر أمني. وإذا ما صحت هذه المعلومات، فستكون هذه أول حالة تعذيب على

يد الشرطة منذ إسقاط نظام الرئيس السابق حسني مبارك الذي كان التعذيب يمارس بشكل منتظم في عهده في أقسام الشرطة.

وكان رمزي صلاح الدين توفي الأسبوع الماضي في المستشفى الذي تم نقله إليه من

مركز شرطة مجاور حيث احتجز بسبب اتهامه بعدم سداد ديون مستحقة عليه .

وقال مصدر أمني إنه "أثناء التحقيق، نقل رمزي صلاح الدين بشكل عاجل إلى المستشفى حيث توفي".

وأضاف المصدر أن وزير الداخلية "أمر بإجراء تحقيق في هذه الواقعة وأكد أن الوزارة لن تتردد في اتخاذ كافة الإجراءات القضائية اللازمة إذا ما أدين شخص بارتكاب هذه الانتهاكات".

أهم الاخبار