رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البرادعى ينتقد عدم وجود خريطة طريق سياسية

ثورة الغضب

الأحد, 29 مايو 2011 19:27
كتبت – آيات عزت :

شدد الدكتور محمد البرادعى المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، على أهمية استعادة التوافق الوطنى حول القضايا المطروحة على الساحة لإدارة المرحلة الانتقالية، وكشف فى هذا الصدد عن قيامه بالتعاون مع العديد من قوى المجتمع بإعداد وثيقة لحقوق إنسان تضم الحقوق الأصيلة لكل المصريين، التى لا يمكن الاختلاف

عليها.

وأشار خلال لقائه اليوم بمجموعة من قساوسة الكنيسة الإنجيلية المصرية ، إلى أن هذه الوثيقة ستتناول كل الحقوق الأصيلة، التى يجب أن يتمتع بها المواطن المصري، مطالبا بأن تكون جزءا أساسيا من الدستور الجديد، بما يضمن

عدم تعديلها أو المساس بها.

وانتقد عدم وجود خريطة طريق سياسية واضحة للمرحلة الانتقالية، قائلا إن المواعيد المطروحة لإجراء الانتخابات التشريعية لن تسمح بتمثيل كل فئات الشعب، وأكد أنه يضع مشروعه التنموى لنهضة مصر -الذى هو شغله الشاغل- نصب أعينه في هذه المرحلة الراهنة، لأن استقرار مصر ونهضتها هدف أسمى ينبغى أن نجتهد جميعا لتحقيقه وتحويله من حلم إلى حقيقة .

أهم الاخبار