رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حبس "خطاب" والتحقيق مع "السيد"

ثورة الغضب

الخميس, 26 مايو 2011 14:14
كتب- يوسف الغزالي:


قرر المستشار محمود السبروت قاضي التحقيق في واقعة الجمل، تجديد حبس "يوسف خطاب" عضو مجلس الشعب المنحل عن الحزب الوطني، وذلك على ذمة التحقيقات في الاتهامات الموجهة إليه بالتحريض على قتل المتظاهرين في ميدان التحرير يوم 2 فبراير الماضي، والمعروفة باسم موقعة الجمل.

من ناحية أخرى استمع المستشار أحمد إدريس قاضي التحقيق في قضية الاستيلاء على أراضي الدولة لأقوال د.شوقي السيد عضو مجلس الشورى المنحل، فيما يتعلق بالبلاغات الخاصة باستيلاء 146 نائبا من مجلسي الشعب والشورى المنحلين على أراضي الدولة والأراضي المخصصة لشباب

الخريجين.

وفي سياق ثالث قرر جهاز الكسب غير المشروع نقل د. محمد إبراهيم سليمان وزير الإسكان الأسبق إلى محسبه، بعد التحقيق معه في الاتهامات الخاصة بتضخم ثروته بشكل غير مشروع. وكان الجهاز قد قرر في وقت سابق حبس 15 يوما احتياطيا، على أن تبدأ عقب انتهاء سليمان من قضاء فترات الحبس الاحتياطي على ذمة قضايا أخرى.

أهم الاخبار