فيديو:أملاك الشرقية تهدد بالاضراب احتجاجا على أهدار 20 مليون جنيه

ثورة الغضب

السبت, 07 مايو 2011 22:00
كتب-أحمد السكرى:

هدد العاملون بمديرية أملاك الشرقية بالاضراب عن العمل احتجاجا على اهدار 20 مليون جنيه سنويا من عوائد أملاك الدولة على نفقات كبار المسئولين بالمحافظة، وحرمانهم من صرف حوافز التحصيل على مدار السنوات الماضية. كشف العاملون في مذكرة موجهة للمجلس العسكري والدكتور عصام شرف رئيس الوزراء، عن لجوء المحافظين السابقين لتوجيه قيمة متحصلات بيع أملاك الدولة إلى صناديق خاصة تابعة لهم، بدلا من تخصيصها لدعم الموازنة العامة للدولة، والصرف منها على حوافز قيادات المحافظين والعاملين بالديوان العام المرضي عنهم من قبل المحافظ، دون أن تستفيد الدولة من أية عوائد لبيع أملاكها الأميرية. وأوضحت المذكرة أن عمليات البيع شملت نحو نصف مليون فدان منذ عام 1975 حتى الآن، بالأضافة إلى عوائد أراضي ومباني الأملاك العامة والتي

أصبحت في حيازة مواطنين أو شركات خاصة.

وطالب موظفوا إدارة الاملاك بالشرقية بصرف نسبة 2% من متحصلات المبانى عن الفترة من 1 يوليو 1993 حتة 30 يونيو 2010، أسوة بما يتم صرفه لإدرات الأملاك في المحافظات الأخرى.

واستنكر موظفوا أدارة الاملاك بالشرقية حرمانهم من متحصلات الزراعة بعد أن تم أدراجها بصندوق الاسكان بالمحافظة لصالح مشروع القومى ، رغم أنهم كانوا يحصلون على نسبة 3% من المتحصلات حتى عام 2004وتم حرمانهم منها فى الوقت الذى يحصل فيه بعض كبار الموظفين بديوان المحافظة دون وجه حق فى صورة جلسات ومكافأت .

وشددوا على مطالبتهم بعمل وحدة حسابية خاصة بأدراة الاملاك حتى لا

يقعوا تحت رحمة موظفى الديوان عند صرف مستحقاتهم. وقال الموظفون أنهم توجهوا بشكواهم للمحافظ الاسبق محمد حسنى على وطالبوه بصرف مستحقاتهم اسوة بمحافظة بنى سويف التى افادت بالصرف لموظفيها 35 عن متحصلات الزراعه و 2% عن متحصلات المبانى ، ألا أن المحافظ رفض دون أباء أسباب واضحة وههدهم بالفصل.

ويمارس موظفوا الاملاك بأدارة الشرقية عملهم فى مبنى داخل قسم اول شرطة الزقازيق مكان غير صالح للأستعمال الأدمى ، و صار مرتعا للفئران والحشرات الضارة والذى يعرض حياتهم للخطر ، ويعرض الملفات للتلف مع العلم أنه لا يوجد بديل لها وتحوى ما يقرب من 80 ألف عقد بيع لأراضى واملاك الدولة . وكان محافظو الشرقية السابقين قد وعدو بتدبير مبني جديد لحماية وثائق الأملاك المتهالكة والتي تضم نحو 150 ألف مستند ملكية تخص نحو مليون و500 ألف فدان زراعة ومبان تقع في حدود أملاك المحافظة وبعضها يدخل في حدود محافظات بورسعيد والاسماعيلية والسويس والقاهرة والمنصورة.

 

شاهد الفيديو:

 

 

أهم الاخبار