طوارئ أمنية بعد شائعة وفاة مبارك

ثورة الغضب

الثلاثاء, 12 أبريل 2011 12:30
كتب – أحمد راضي:


أمر اللواء منصور العيسوي وزير الداخلية اليوم الاثنين باتخاذ إجراءات وتدابير أمنية عالية المستوى بعد تردد شائعة عن وفاة الرئيس المخلوع حسني مبارك، عقب استدعاء المستشار عبد المجيد محمود النائب العام له للتحقيق في وقائع فساد وتضخم ثروته.
وأخطر العيسوي المجلس الأعلى للقوات المسلحة بالشائعة،ورفع حالة الاستعداد في جميع المديريات

والأقسام وفروع البحث الجنائي.
وكلف العيسوي اللواء جهاد يوسف مساعد الوزير للأمن الاقتصادي لإجراء تحريات حول الشائعة، وتبين من التحريات التي أجراها اللواء مجدي كمال مدير الإدارة العامة لمباحث المصنفات أن وراء الشائعة "موقع المجلس السياسي للمعارضة الوطنية" و"حركة
أنا مصري مع الانتفاضة" حيث طالبا في بيان لهما المجلس العسكري بإعلان خبر وفاة الرئيس السابق حسني مبارك.
وأشار البيان إلى أن هناك معلومات مؤكدة من قيادات المجلس السياسي للمعارضة عن وفاة مبارك.. وعلى المجلس الأعلى للقوات المسلحة إعلان خبر الوفاة.
كما طالبت الحركة بفتح باب الاعتصام أمام السفارة الإسرائيلية للرد على الاستفزازات الإسرائيلية وتنكيس علم إسرائيل ورفع العلم الفلسطيني للاعتراف بدولة فلسطين والقدس عاصمة لها.

أهم الاخبار