فريد: العلاج علي نفقة الدولة بدعة

ثورة الغضب

الثلاثاء, 08 فبراير 2011 08:37
كتب - محمد ماهر:

أحمد سامح فريد وزير الصحة

وصف أحمد سامح فريد وزير الصحة قطع الإنترنت أيام ثورة الغضب بأنه قرار خاطئ، وأدي إلي غضب الشباب مزيدا من العند.

وأضاف، في حوار على فضائية المحور، أن الشباب قالوا له بميدان التحرير "لو فاهمينا مكنتوش قفلتوا الانترنت " .

وأوضح أن وزارة الصحة ليس لديها نية أو مصلحة

في التعتيم علي أرقام عدد المصابين في الثورة، لأن الأرقام حتي الآن متضاربة، وسيعلن الرقم الصحيح في بيان رسمي.

وأضاف أن سيارات الإسعاف دخلت بصعوبة إلي ميدان التحرير الاربعاء الماضي، ولكنني فوجئت بوجود شباب من الأطباء أسعفوا المصابين

في مستشفي الميدان، مؤكدا أنه لا توجد "نقص دم" للمحتاجين من المصابين .

وكشف وزير الصحة بأن المرضي "وقفوا بالمحاليل أمام مستشفي القصر العيني ليدافعوا عنها ضد البلطجية". وأوضح أن العلاج علي نفقة الدولة بدعة لا توجد إلا في مصر، موضحا بأن العلاج لا بد أن يتاح لكل مواطن في أي وقت وأي ساعة، ولكن في الفترة الأخيرة لم يطبق العلاج المجاني.

 

 

أهم الاخبار