رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ترقيم الدوريات الثقافية إليكترونيا بمكتبة الإسكندرية

ثقافة

الأربعاء, 06 يوليو 2011 17:36
أ ش أ:


أعلن مسئولو مكتبة الإسكندرية عزمهم رقمنة جميع الدوريات الثقافية الصادرة في مصر والعالم العربي، سواء التي لاتزال مستمرة في الصدور، أو الأخرى التي توقفت.

وقال الدكتور خالد عزب مدير إدارة المشروعات الخاصة بمكتبة الإسكندرية: إن الرقمنة ستتيح لهذه المجلات الإطلالة على موقع المكتبة الرقمية التابع لمكتبة الإسكندرية على شبكة الانترنت.

وأضاف عزب - خلال الندوة التي نظمها بيت السناري الأثري بالقاهرة- للاحتفاء بمجلة "تراث" الصادرة عن نادي تراث الإمارات - أنه سيتم إتاحة هذه الدوريات، سواء التي مازلت مستمرة في الصدور، أو الأخرى التي توقفت لتكون متاحة لجميع قراء اللغة

العربية بالمجان، في إطار حرص المكتبة على نشر الثقافة العربية، والاستفادة من التقنيات الحديثة.

ولفت عزب إلى أن بداية هذا الترقيم سيكون بمجلة"تراث"، بعد الاتفاق الذي أبرم مع إدارة المجلة بإتاحتها على المكتبة الرقمية لمكتبة الإسكندرية، خاصة وأن هذا

النوع من المجلات يعمل على نشر التراث المعرفي والحضاري والفكري، دون حصره في إطار محدد. كما كشف عزب عن خطة لمكتبة الإسكندرية للحفاظ على التراث العراقي بالسعي إلى رقمنة مجلة "المورد" العراقية، بما يعمل على إتاحة هذا التراث الثقافي

العراقي لجميع رواد المكتبة الرقمية التابعة لمكتبة الإسكندرية على الانترنت،لافتا

إلى أن الترقيم سيشمل أيضا كلا من مجلتي"الديار، المشرق"، وغيرها من الدوريات التي توقفت عن الصدور. ودعا مدير إدارة المشروعات الخاصة بمكتبة الإسكندرية مقنني الدوريات الثقافية إلى التعاون مع المكتبة لإحداث هذه الرقمنة، مؤكدا أن هذا سيعمل على إتاحة

التراث والثقافة العربية على المكتبة الرقمية العربية، التابعة لمكتبة الإسكندرية، بالإضافة إلى رقمنة مطبوعات نادي تراث الإمارات وإتاحتها عبر المكتبة الرقمية، إلى غيرها من المشروعات ذات الصلة". ومن جانبه أشار حنفي جايل مدير تحرير مجلة "تراث" إلى أهمية الدور الذي تبذله المجلة في نشر التراث المادي وغير المادي سواء داخل دولة الإمارات، أو في محيطها الخليجي ، إلى اتساعه للدائرة العربية ثم الإسلامية، ومنهم جميعا إلى التراث العالمي.


أهم الاخبار